الرئيس روحاني:

الاستثمار في ميناء جابهار صفحة جديدة في المناسبات الثنائية بين طهران و نيودلهي

تطرق الرئيس روحاني الي مکانة ايران و الهند المرموقة في المنطقة وقال:"لدي طهران و نيودلهي مصالح مشترکة و بإمکانهما ان تعززا العلاقات الاستراتيجية بينهما في المجالات التجارية و الاقتصادية و أيضا السياسية و الدولية".

الخبر: 86829 -

الأربعاء ٠٦ مايو ٢٠١٥ - ١١:٤٥

وشدد الرئيس روحاني لدي استقباله وزير النقل و الطرق و الملاحة الهندي:"لاأشك ان المناسبات الثنائية بين الشعبين تتنامي يوما بعد يوم نظرا الي سابقة الصداقة العريقة و التاريخية بينهما".
وأشار الرئيس روحاني الي مکانة ايران المتميزة لاتصال الشرق و الغرب و الشمال و الجنوب قائلا:"بإمکان الجمهورية الاسلامية الايرانية ان تلعب دورا هاما في مجال النقل و الاتصال عبر خطوط السکة الحديدية من الهند الي منطقة أسيا الوسطي و القوقاز و أوروبا الشرقية".
وأعلن الرئيس روحاني جهوزية ايران لاستقطاب الاستثمار الخارجي وقال:"نظرا الي أهمية النقل بين الجنوب و الشمال و تنمية الموانئ الايرانية، نرحب بحضور المستثمرين الهنديين في تطوير ميناء جابهار و الموانئ الجنوبية الأخري و بناء الطرق و سکة الحديد".
وأکد الرئيس روحاني علي تعزيز التبادل التجاري بين البلدين وقال:" الاستثمار في ميناء جابهار صفحة جديدة في المناسبات الثنائية بين طهران و نيودلهي".
و من جانبه قدّم وزير النقل و الطرق و الملاحة الهندي رسالة خطية من رئيس وزراء بلاده الي الدکتور روحاني موضحا ان العلاقات الثقافية و التاريخية الطيبة بين البلدين في الحقيقة الحجر الأساس للمناسبات الراهنة و أعرب عن استعداد نيودلهي للمشارکة في تنمية ميناء جابهار.
وأشار وزير النقل و الطرق و الملاحة الهندي الي إمکانيات بلاده للتواجد في شتي مجالات الاقتصاد الايراني و قال:"ترغب نيودلهي في الحضور الفاعل في مجالات الموانئ و الطرق و السکة الحديسدية و نعتقد ان التعاون في ميناء جابهار قد يساعد في تعزيز المناسبات الاقتصادية".

الخبر: 86829

- اللقاءات الخارجية

- دولت یادهم و دوازدهم

الاخبار المرتبطة

مختارات