رئيس الجمهورية في حواره المتلفز بشكل مباشر:

مواجهة جائحة كورونا في حراك ثوري بالاضافة الي العقلانية أولوية رئيسية بالنسبة الي الحكومة/ من المقرر استيراد 40 مليون جرعة من اللقاحات المضادة لكورونا الي البلاد حتي نهاية الشهر الجاري/ يتم متابعة مسار المواجهة للفساد في الحكومة بشكل جاد و متواصل/ ما وعدناه بشأن وحدات الاسكان مبني علي المطالعات و يجب تنفيذه/ هناك خسارة للثقة الشعبية و لابد ان نقوم باعادة بنائها عبر تنفيذ الوعود/ اليوم أقول بصراحة ليست لدينا أية مشكلة من ناحية السلع الاساسية الضرورية/ مازالت المحادثات مفتوحة كأداة للدبلوماسية لكن الحوار مع ممارسة الضغط و التهديد ليس مقبولا/ الطريق أمام أفغانستان هو تولي حكومة بأصوات الشعب الافغاني و السيادة الشعبية في هذا البلد

شدد رئيس الجمهورية في حواره المتلفز بشكل مباشر ان مواجهة جائحة كورونا في حراك ثوري بالاضافة الي العقلانية أولوية رئيسية بالنسبة الي الحكومة قائلا:"برامج الحكومة يتمثل في ازدياد مستوردات و تعزيز الانتاج الوطني و نبذل قصاري جهدنا للاسراع في هذا المجال و تقليل اضطرابات الناس".

الخبر: 130998 -

السبت ٠٤ سبتمبر ٢٠٢١ - ٢٣:١٣

و تابع رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية آية الله رئيسي مساء اليوم السبت في حواره المتلفز بشكل مباشر الذي هو أول مقابلته التلفزيونية منذ تولي السلطة التنفيذية ردا علي سؤال حول البرامج الحكومية للسيطرة علي مرض كوفيد 19 ان من المقرر استيراد 40 مليون جرعة من اللقاحات المضادة لكورونا الي البلاد حتي نهاية الشهر الجاري قائلا:"تتابع وزارتا الخارجية و الصحة مسار التأمين للقاحات مضادة لكورونا و الاسراع في هذا النهج".

و أضاف الدكتور رئيسي:"بشأن الانتاج الوطني هناك أعمال طيبة و مرموقة و برامج الحكومة هي دعم الانتاج الوطني لكن التوقعات تدل علي احتياج البلاد بنحو 100 مليون جرعة من اللقاح و ان الانتاج الوطني وحده لايكفي".

و أكد الرئيس الايراني آية الله رئيسي ان عطلة الجهات و الاعمال و المشاغل و التعليم لها مشاكل عديدة للمواطنين مشددا ان أي اجراء لاستئناف النشاطات بما فيها اعادة فتح المدارس و المراكز التعليمية يتم تنفيذها باستكمال التطعيم الي جانب التزام بكامل التوصيات الصحية و الاحترازية و التجنب عن التجمعات من قبل جميع المواطنين.

و أعرب الدكتور رئيسي عن شكره لجهود الطاقم الطبي و مدافعي السلامة و الصحة العامة الذين يحاولون لصون أرواح و سلامة المواطنين و قوات التعبئة من الاخوة و الاخوات من أنحاء البلاد قائلا:"منذ البداية، كان موضوع كورونا من أهم أولويات الحكومة و خلال المحادثات مع زعماء بعض البلدان احدي أولوياتي هي تأمين اللقاح".

و شدد الرئيس رئيسي:"من المتوقع ان يتسرع مسار التطعيم خلال الايام المقبلة بتعزيز الاستيراد و دعم الانتاج الوطني".

و صرح الرئيس الايراني الدكتور رئيسي مشددا علي ضرورة مواجهة المفاسد:" يتم متابعة مسار المواجهة للفساد في الحكومة بشكل جاد و متواصل".

و صرح الدكتور رئيسي بشأن الاسكان و الوعود الحكومية في هذا المضمار:"ما وعدناه بشأن وحدات الاسكان مبني علي المطالعات و يجب تنفيذه".

و تابع الرئيس الايراني الدكتور رئيسي:"هناك خسارة للثقة الشعبية و لابد ان نقوم باعادة بنائها عبر تنفيذ الوعود".

و أضاف الرئيس رئيسي:"اليوم أقول بصراحة ليست لدينا أية مشكلة من ناحية السلع الاساسية الضرورية".

و تابع الرئيس رئيسي:"مازالت المحادثات مفتوحة كأداة للدبلوماسية لكن الحوار مع ممارسة الضغط و التهديد ليس مقبولا".

و أضاف الرئيس رئيسي:"محور محادثاتنا هو مصالح الشعب الايراني و رفع الحظر المفروض و لانتخلي عنهما قيد أنملة".

و أضاف الرئيس رئيسي العلاقات و المناسبات مع دول الجوار من أولوياتنا و اليوم تتوفر الظروف من أجل الاستثمار في ايران.

و أشار الرئيس الايراني الي موضوع أفغانستان قائلا:"الطريق أمام أفغانستان هو تولي حكومة بأصوات الشعب الافغاني و السيادة الشعبية في هذا البلد".

و أضاف الرئيس رئيسي:"القضية الافغانية تدل ان تواجد الاميركيين ليس سببا لارساء الامن و الامان بل مزعزع للامن".

 

الخبر: 130998

- المقابلات

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات