رئيس الجمهورية أمام أهالي ريف ملاعلي الحدودي:

يجب ان تكون الحدود الايرانية مع الجيران، حدود التعامل الاقتصادي و التبادل التجاري حتي تنتهي الي تعزيز الامن و الاستقرار و تحسين المعيشة‌ و الرفاهية لدي سكان الحدود/ تعزيز امكانية استخدام الآبار و تنمية المصادر المالية المتعمقة، طريقا الحكومة للتعويض عن قلة مصادر المياه في محافظة سيستان و بلوشستان في الفترة‌ القليلة

توجه رئيس الجمهورية اثر وصوله الي مدينة زابل نحو ريف ملاعلي الحدودي مع أفغانستان و التقي بأهالي هذا الريف.

الخبر: 130948 -

الجمعة ٠٣ سبتمبر ٢٠٢١ - ١٣:٤٥

و استمع الرئيس الايراني الدكتور السيد ابراهيم رئيسي عن قرب الي مطالب و مشاكل سكان هذا الريف و ألقي خطابه أمامهم.

و تفقد الرئيس ابراهيم رئيسي جويا آبار زابل و الآبار الموجودة في المناطق الحدودية لهذا الحي.

و شدد رئيس الجمهورية أمام أهالي ريف ملاعلي الحدودي:"ان حضوركم في هذه القرية سبب للحفاظ علي أمن المنطقة و تعزيز الثبات فيها".

و تابع الرئيس الايراني ان سكان الارياف في ايران هم منتجون أكثر من ان يكونوا مستهلكين قائلا:"اليوم رغم اننا نواجه قلة هطول الامطار و قلة مصادر المياه، لكن أظهرتم انكم تقدرون ان تحولوا التهديدات الي الفرص بفضل الهمة‌و العمل الدؤوب".

و أوضح الرئيس الايراني:"يجب ان تكون الحدود الايرانية مع الجيران، حدود التعامل الاقتصادي و التبادل التجاري حتي تنتهي الي تعزيز الامن و الاستقرار و تحسين المعيشة‌ و الرفاهية لدي سكان الحدود".

و تابع الدكتور رئيسي:"تعزيز امكانية استخدام الآبار و تنمية المصادر المالية المتعمقة، طريقا الحكومة للتعويض عن قلة مصادر المياه في محافظة سيستان و بلوشستان في الفترة‌ القليلة".

 

الخبر: 130948

- الرحلات الداخلية

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات