رئیس الجمهوریة فی ملتقی مدراء الشرکات المبنیة علی العلم و التحدیث:

المحاولة فی مسار الاکتفاء بالذات هی فی الحقیقة مکافحة الغطرسة و القوی الاستکباریة بشکل عملی/الهدف من قرار العقوبات المفروضة هو عرقلة مسار التقدم و الرقی و لابد ان نستخدم الحظر المفروض فرصة لتنمیة التقنیات فی البلاد/من مهام الحدائق العلمیة هی فتح الحدود العلمیة و التقنیة و المساعدة للإنتاج فی الوطن/ستصبح مناسبات الحکومة الایرانیة مع الشرکات المبنیة علی العلم و التحدیث أسهل

شدد رئیس الجمهوریة فی ملتقی مدراء الشرکات المبنیة علی العلم و التحدیث ان المحاولة فی مسار الاکتفاء بالذات هی فی الحقیقة مکافحة الغطرسة و القوی الاستکباریة بشکل عملی مؤکدا:"الهدف من قرار العقوبات المفروضة هو عرقلة مسار التقدم و الرقی و لابد ان نستخدم الحظر المفروض فرصة لتنمیة التقنیات فی البلاد".

الخبر: 108234 -

السبت ٢٣ فبراير ٢٠١٩ - ١٣:٠٣

و تابع رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الدکتور حسن روحانی الیوم السبت فی ملتقی مدراء الشرکات المبنیة علی العلم و التحدیث ان حریة التعبیر خطوة أولی لتحقیق التقدم و الرقی فی شتی المجالات العلمیة و الاجتماعیة و السیاسیة قائلا:"نری ان التقدم فی العلم و التقنیة یتحقق فی ظل حریة التعبیر و البیئة المناسبة الخصبة و علی عاتق الحکومة ان توفر هذه الأرضیات".

و أردف الرئیس روحانی قائلا:"طوال الأعوام الخمس الماضیة تم اتخاذ اجراءات طیبة للغایة و أثقل المسؤولیات تقع علی عاتق الشرکات المعتمدة علی العلم و التقنیة و المعاونیة العلمیة و التقنیة التابعة لرئاسة الجمهوریة و بذلت کافة المؤسسات المعنیة جهودها لیلا و نهارا حتی تتوفر الأرضیات اللازمة فی هذا الحراك التقنوی".

و أضاف الرئیس روحانی:"یجب ان تتوفر ظروف لازمة من أجل التفکیر و المبادرة فی مختلف المجالات و الصعد الاجتماعیة و السیاسیة و العلمیة فی البلاد".

و شدد الرئیس روحانی:"المحاولة فی مسار الاکتفاء بالذات هی فی الحقیقة مکافحة الغطرسة و القوی الاستکباریة بشکل عملی".

و أشار الرئیس روحانی الی أهداف العقوبات المفروضة علی الوطن قائلا:"الهدف من قرار العقوبات المفروضة هو عرقلة مسار التقدم و الرقی و لابد ان نستخدم الحظر المفروض فرصة لتنمیة التقنیات فی البلاد".

و أردف الرئیس روحانی قائلا:"من مهام الحدائق العلمیة هی فتح الحدود العلمیة و التقنیة و المساعدة للإنتاج فی الوطن".

و أکد الرئیس روحانی بشأن الترابط و التعاون بین الحکومة الایرانیة و الشرکات العلمیة:"ستصبح مناسبات الحکومة الایرانیة مع الشرکات المبنیة علی العلم و التحدیث أسهل".

و تابع الرئیس روحانی:"ان التقنیة یواجه مشاکل و عراقیل حقوقیة و علی عاتق الحکومة و مجلس الشوری الاسلامی ان یوفرا الأرضیات اللازمة لتسویة المشاکل القائمة بالتعاون و الوفاق".

و أضاف الرئیس روحانی:"یجب ان نوفر الظروف للباحثین و طلاب الجامعات و نعطی فرص الأخطاء و التعویض عنها لهم".

و أعرب رئیس الجمهوریة فی ختام کلمته عن شکره لجهود النشطاء فی قطاع العلوم و التقنیة قائلا:"أعدکم اننا نحاول لکی نعزز مناسبات الحکومة مع هذا القطاع حتی تلبی حاجاتکم و علینا جمیعا ان نوفر الظروف لتحسین البیئة من أجل الأنشطة العلمیة و التقنیة و أرجو ان نصبح روادا فی بدایة العشرة الخامسة لانتصار الثورة الاسلامیة فی مجال العلم و المعرفة بالمنطقة".

و تفقد الرئیس روحانی قبل خطابه معرض المکاسب و المنتجات الحدیثة للشرکات المعتمدة علی العلم و المعرفة و التحدیث.

الخبر: 108234

- اللقاءات الداخلية

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات