رئیس الجمهوریة قبیل توجهه الی اسطنبول فی مطار طهران:

نقل السفارة الامیرکیة الی القدس الشریف معارض للقوانین و القرارات الدولیة/تدافع ایران عن الشعب الفلسطینی و مظلومی العالم علی الدوام/الدفاع عن الشعب الفلسطینی و القدس الشریف دفاع عن القیم الالهیة و ظروف الشعب الفلسطینی الکبیر المتحضر المتفاقمة/قمة اسطنبول فرصة سعیدة للعالم الاسلامی

شدد رئیس الجمهوریة قبیل توجهه الی اسطنبول فی مطار طهران ان قمة اسطنبول فرصة سعیدة للعالم الاسلامی لدعم الشعب الفلسطینی و شجب الجرائم الصهیونیة و قال:"الدفاع عن الشعب الفلسطینی و القدس الشریف دفاع عن القیم الالهیة و ظروف الشعب الفلسطینی الکبیر المتحضر المتفاقمة".

الخبر: 104437 -

الجمعة ١٨ مايو ٢٠١٨ - ١٠:٤٨

و أوضح حجة الاسلام و المسلمین الدکتور حسن روحانی الیوم الجمعة قبیل توجهه الی اسطنبول فی مطار طهران أمام المراسلین:"نقل السفارة الامیرکیة الی القدس الشریف معارض للقوانین و القرارات الدولیة".

و أکد الرئیس روحانی ان هذه الزیارة تأتی تلبیة لدعوة الرئیس الترکی رجب طیب أردوغان للمشارکة فی القمة الطارئة لمنظمة التعاون الاسلامی و قال:"هدف هذه القمة دراسة حادثین هامین و کارثیین: الاول نقل السفارة الامیرکیة الی القدس الشریف و الثانی المجازر التی یرتکبها الکیان الصهیونتی بحق الشعب الفلسطینی".

و صرح الرئیس روحانی ان نقل السفارة الامیرکیة الی القدس الشریف معارض للقوانین و القرارات الدولیة و ان العالم الاسلامی الیوم لدیه کراهیة تجاه الولایات المتحدة الأمیرکیة أکثر من أی وقت مضی.

و تابع الرئیس روحانی:"الموضوع الثانی هو قتل أبناء الشعب الفلسطینی الذین یحاولون للدفاع عن أرضهم و العودة الی بلادهم و استخدم اکیان الصهیونی العنف ضد مظاهرات سلمیة للشعب الفلسطینی و تم مقتل عدد منهم و أصیب الآلاف من الشعب الفلسطینی بجروح".

 و شدد الرئیس روحانی:"بصفتی ممثلا للشعب الایرانی العظیم أعزی الشعب الفلسطینی العظیم و أقول ان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة تدافع عن الشعب الفلسطینی و مظلومی العالم علی الدوام".

و أضاف الرئیس روحانی:"لدفاع عن الشعب الفلسطینی و القدس الشریف دفاع عن القیم الالهیة و ظروف الشعب الفلسطینی الکبیر المتحضر المتفاقمة".

و أکد الرئیس روحانی ان قمة اسطنبول فرصة سعیدة للعالم الاسلامی لاظهار الکراهیة بالنسبة الی اجراءات الکیان الصهیونی المجرمة و استخدام کافة الادوات و الاسلیب لمواجهة اجراءات الصهاینة فی الجمعیة العامة للامم المتحدة و غیرها من المنظمات و الاوساط الدولیة.

و أعرب الرئیس روحانی عن أمله ان تکون القمة الطارئة لمنظمة التعاون الاسلامی فی اسطنبول مفیدة للشعب الفلسطینی المسلم و قضایا و مستجدات المنطقة.

الخبر: 104437

- الرحلات الخارجیّة

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات