الجمعة ٢٢ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠٦:١٧
فارسی | العربية | English

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات




<%title%>

الرئيس روحاني في لقاء مدراء النظام و سفراء البلدان الاسلامية مع سماحة القائد الاعلى للثورة الاسلامية:

لايستطيع الاعداء ان يعرقلوا مسار وحدتنا الوطنية/ يجب ايصال نداء الانتاج و ايجاد فرص العمل و نقوم ببناء الوطن و التضامن و التلاحم و نقوم ببناء الوطن متضامنين/تحتاج الحکومة الثانیة عشرة الی مساعدة جمیع المواطنین من أجل بناء ایران الماجدة الرفیعة/نشكر الذين قاموا بانتاج الاسلحة الاستراتيجية

أشار الرئيس روحاني الى ضرورة الوحدة و التلاحم في الوطن و المنطقة و العالم الاسلامي و قال:"لايستطيع الاعداء ان يعرقلوا مسار وحدتنا الوطنية".

الخبر: 99590 - 

الإثنين ٢٦ يونيو ٢٠١٧ - ٠٨:٢٥

و هنأ الرئيس روحاني في لقاء مدراء النظام و سفراء البلدان الاسلامية مع سماحة القائد الاعلى للثورة الاسلامية حلول عيد الفطر السعيد و قال:"عيد الفطر السعيد عيد العودة الى الفطرة الانسانية النقية عقب شهر رمضان كشهر الزهد و الورع و الصيام و القيام".

و أوضح الرئيس روحاني ان الصيام يفيد لصحة الاجسام و تهذيب الارواح و تزكيتها قائلا:"ليس الصيام عدم الاكل و الشرف فقط و ان الصیام المقبول هو الصیام الذی لم ینو صاحبه الاعتداء علی الآخرین أبدا و لم یقصد شتم الآخرین وانتهاﻙ حرماتهم".

و أضاف الرئيس روحاني:"يجب ان لاننسى توجيهات و وصايا الامام الخميني الراحل الذي كان يوصي دائما الى الوحدة و التلاحم و يجب ان لاننسى ايضا توجيهات سماحة القائد الاعلى للثورة الاسلامية الذي يؤكد على ضرورة التواجد عند صناديق الاقتراع من اجل البلاد و مصير الشعب و لو كانت هناك مشكلة".

و شدد الرئيس روحاني:"يجب ايصال نداء الانتاج و ايجاد فرص العمل و نقوم ببناء الوطن و التضامن و التلاحم و نقوم ببناء الوطن متضامنين".

و تابع رئیس الجمهوریة اننا شهدنا فی شهر رمضان الفضیل معاناة و استشهاد عدد من المواطنین الأعزاء و قال:"رغم ان الارهابیین باجراءاتهم الوحشیة شنوا هجوما علی مجلس الشوری الاسلامی و الحرم المطهر للامام الخمینی الراحل، لکن لم یستطیعوا ان یعرقلوا وحدتنا و انسجامنا".

و أكد الرئيس روحاني:"يجب ان نوجه الشكر لكافة المواطنين الاكراد من اهل السنة و الجماعة الذين واجهوا الارهابيين بالوحدة و التضامن و التکاتف و الانسجام".

و أعرب الرئيس روحاني عن تقديره لجهود الذين قاموا بانتاج الاسلحة الاستراتيجية و الذین یستخدمون هذه الأسلحة الإستراتیجیة بشکل جید و مناسب.

و تابع الرئیس روحانی:"أظهر أبناء الشعب الایرانی فی مسیرات یوم القدس العالمی فی هذا العام انهم لاینسون الأعداء أبدا و یعرفون الأعداء جیدا و یصرخون ضده و یؤملون مسلمی العالم و الشعب الفلسطینی المظلوم ان الحق سینتصر علی الباطل فی نهایة المطاف".

و تمنی الرئیس روحانی ان تستغل الدول الاسلامیة فرص التی وفرها شهر رمضان المبارﻙ من أجل الوحدة و التلاحم قائلا:"یجب ان نتضامن لحل أزمات العالم الاسلامی و یجب ان ننتبه بان الدماء التی أریقت فی بغداد و دمشق و الرقة و طهران و سائر المناطق و الأراضی الاسلامیة -لاسمح الله- تکون نتیجة عدم سلوکنا مسار الوحدة الاسلامیة الاستراتیجی".

و أعرب الرئيس روحاني عن أمله في احلال الامن و الاستقرار في المنطقة خاصة اليمن و البحرين و سوريا و العراق و شمال أفريقيا.

الخبر: 99590

- اخبار برگزیده

- آخرین اخبار