الجمعة ٢٢ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠٦:١٧
فارسی | العربية | English

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات




<%title%>

الرئيس روحاني في مادبة الافطار مع عوائل الشهداء و المضحين الكرام:

انجازات الشعب الايراني رهينة بالتضحيات و الفداء و الجهاد في سبيل الله تعالى/لدى عوائل الشهداء مكانة سامية عند الله سبحانه و تعالى/الشهداء كنوز الشعب الايراني و أسباب الاعتزاز و الاستقلال و صون الديانة و الثقافة في البلاد

وصف الرئيس روحاني في مادبة الافطار مع عوائل الشهداء و المضحين الكرام التضحيات و الاستشهاد في سبيل الله تعالى و الفداء امورا قيمة للغاية و قال:"لولم تكن التضحيات،  لم تنتصر الثورة الاسلامية و لم ننجح في الحرب المفروضة على البلاد التي استمرت ثمانية سنوات".

الخبر: 99519 - 

الخميس ٢٢ يونيو ٢٠١٧ - ١١:٢٩

و تابع الرئيس روحاني في مراسم الافطار مع عوائل الشهداء و المضحين الكرام:"انجازات الشعب الايراني رهينة بالتضحيات و الفداء و الجهاد في سبيل الله تعالى".

و أشار  الرئيس روحاني الى وصية أمير المؤمنين عليه السلام في شهر رمضان الفضيل و قال:"يحظو الامر بالمعروف و النهي عن المنكر و الدعوة الى الحق و الجهاد بالغ الاهمية".

و أوضح الرئيس روحاني ان شهر رمضان الفضيل هو شهر المغفرة و عبادة الله تعالى و قال:"نسال الله تعالى ان يوفقنا لكي نصبح الافراد السعداء و يمر شهر رمضان بنا بالطهارة و يعفو الله تعالى من ذنوبنا في نهاية هذا الشهر الفضيل".

و صرح الرئيس روحاني ان القنوط من رحمة الله تعالى هو اسوء الامور قائلا:"ان الذي ارتكب الاثام و الذنوب و في نفس الوقت يأس من رحمة الله تعالى، ارتكب ذنبا اخر لانه يجب علينا ان نرجو رحمة الله تعالى دائما".

و أضاف الرئيس روحاني:"قوات التعبئة و الحرس الثوري و قوات الشرطة و حراس الحدود و الذين بذلوا جهودهم في مسار العلم النووي و استشهدوا في هذا المنهج و المدافعون عن مراقد أهل البيت عليهم السلام كلهم أظهروا ان باب الاستشهاد مفتوح بعد".

و تابع الرئيس روحاني:"لدى عوائل الشهداء مكانة سامية عند الله سبحانه و تعالى".

و أكد الرئيس روحاني:"الشهداء كنوز الشعب الايراني و أسباب الاعتزاز و الاستقلال و صون الديانة و الثقافة في البلاد".

الخبر: 99519

- آخرین اخبار

- اخبار برگزیده