المشاركة الزاهرة للشعب في الانتخابات تدل على رغبة الناس في النظام و أدى الى فرح اصدقاء الثورة الاسلامية و خيبة آمال الأعداء/يجب ان نحاول لتحقيق الأهداف المشتركة لتسوية معضلة الفقر و الحرمان و تعزيز الانتاج و ايجاد فرص العمل

شدد  الرئيس روحاني ان المشاركة الزاهرة للشعب في الانتخابات الرئاسیة الأخیرة تدل على رغبة الناس في النظام و أدى الى فرح أصدقاء الثورة الاسلامية و خيبة آمال الأعداء.

الثلاثاء ٣٠ مايو ٢٠١٧ - ١٠:١٨

و تابع الرئيس روحاني مساء الثلاثاء في اجتماع اللجنة العليا للثورة الثقافية:"متزامنا مع قيام بعض الدول الاقليمية بالاجراءات الاستعراضية بهدف اضعاف الثورة الاسلامية و ايران،  لبّى الشعب الايراني نداء سماحة القائد الاعلى للثورة الاسلامية و شاركوا في الانتخابات".

و أوضح الرئيس روحاني:"اجراء انتخابات متحمسة و تنافسية و  آمنة في منطقة مليئة بزعزعة الامن و الاستقرار فخر كبير للجمهورية الاسلامية الايرانية".

و تابع الرئيس روحاني:"يجب ان نحاول لتحقيق الأهداف المشتركة لتسوية معضلة الفقر و الحرمان و تعزيز الانتاج و ايجاد فرص العمل".

وأعرب الرئيس روحاني عن شكره لجهود المعلمين و كوادر وزارة التربية و التعليم بسبب خدماتهم العلمية و الدينية المرموقة القيمة.

و تطرقت اللجنة العلیا للثورة الثقافیة الی وثیقة 2030 و وجهات نظر سماحة القائد الأعلی للثورة الاسلامیة حول هذه الوثیقة.

و قدّم وزیرا العلوم و البحوث و التقنیة و التربیة و التعلیم تقاریرهما حول هذه الوثیقة.

فی بدایة الاجتماع، هنأ اعضاء اللجنة العليا للثورة الثقافية لاجراء الانتخابات الرئاسیة المتحمسة و إعادة انتخاب الدکتور روحانی رئیسا للجمهوریة.

الخبر: 99270