السبت ٢٢ يوليو ٢٠١٧ - ٠٥:١٩
فارسی | العربية | English

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات




<%title%>

الرئیس روحانی فی مراسم تکریم یوم العامل الدولی:

الحریة فی اختیار الطریق و المهنة و الرواتب العادلة من حقوق العمال/کافة جهودنا تتمثل فی توفیر رفاهیة و تأمین مستقبل العمال/یمکن تحسین الأجواء بفضل فتح طرق التصدیر/تنادی الحکومة رواتب عادلة و متساویة للعمال و العاملات

شدد الرئیس روحانی فی مراسم تکریم یوم العامل الدولی ان الحریة فی اختیار الطریق و المهنة و الرواتب العادلة من حقوق العمال قائلا:"أظهرت الحکومة الحادیة عشرة بعملها ان تحسین الظروف أمر ممکن بفضل العقلانیة".

الخبر: 99012 - 

الإثنين ٠١ مايو ٢٠١٧ - ١٠:٥٩

و تابع حجة الإسلام والمسلمین الدکتور حسن روحانی فی کلمة له أمام مراسم تکریم یوم العامل الدولی ان انعدام الأمن فی مجال المهنة و العمل من أسوء أنواعه قائلا:" کافة جهودنا تتمثل فی توفیر رفاهیة و تأمین مستقبل العمال".

و أوضح الرئیس روحانی ان ذکری مولد أبی الفضل العباس حامل لواء عاشوراء یوم احترام العامل و العمل قائلا:" لابد ان نعهد لمواصلة منهج الامام الخمینی الراحل و رفعة ایران".

و أشار الرئیس روحانی الی ضرورة التعرف علی حقائق الحیاة للعمال من أجل إدارة أجواء العمل و المِهَن قائلا:"إذا یدعی الیوم ان العمال لایواجهون أیة مشکلة، لایعرف الحقائق عن حیاتهم و من المؤسف لم تُبذل جهود لازمة لتحسین الأوضاع المعیشیة للعمال".

و تابع الرئیس روحانی:"إذا نشاهد عدم تشغیل المئات و المراکز الإنتاجیة، یتضح لنا مدی مشاکل العمال فی المجتمع و لابد ان نختار نهج تحسین الأوضاع المعیشیة للمواطنین بدل الشعار و الوعود".

و صرح الرئیس روحانی:"الخطوة الأولی التی یجب اتخاذها تتمثل فی تحسین أوضاع العمل و المهن و إذا لم یمتلك العامل حریة لازمة لاختیار مهنته، سیضطر بقبول الظروف الصعبة و الرواتب القلیلة و ان الحریة فی اختیار الطریق و المهنة و الرواتب العادلة من حقوق العمال".

و أضاف الرئیس روحانی:"لابد ان نختار نهج تحسین الأوضاع المعیشیة للمواطنین بدل الشعار و الوعود".

و أکد الرئیس روحانی:" تنادی الحکومة رواتب عادلة و متساویة للعمال و العاملات".

و أردف الرئیس روحانی قائلا:"حاولت الحکومة لخفض رقم التضخم و اعلموا ان الشرائح الضعیفة للمجتمع تتضرر نتیجة التضخم أکثر بالنسبة الی الآخرین".

و تابع الرئیس روحانی:"اتصلت المواقع الإنترنتیة الی بیوت المواطنین بفضل اجراءات الحکومة الحادیة عشرة و ان النساء ینشغلن بالعمل من داخل البیوت. ألیست الظروف المعیشیة أحسن بالمقارنة الی الماضی؟".

و شدد الرئیس روحانی:"قاومت الحکومة الحادیة عشرة أمام القوی الکبری و لم تسمح قطع التقنیات الاتصالیة".

و اعتبر الرئیس روحانی العمال أسباب فخر الاقتصاد و الشعب الایرانی و قال:"عندما یتم تصدیر بضائعکم الی العالم ستعملون باعتزاز و التذاذ أکثر و ان مطلب العمال الوحید لیس رواتبهم الیوم بل یریدون تصدیر سلعهم و منتجاتهم الی العالم و بذلت الحکومة جهودها لتوفیر الظروف للتصدیر لان فخرهم ممکن فی ظل التصدیر فحسب".

و أضاف الرئیس روحانی:"الیوم یتم تصدیر معظم البضائع الی الدول الشمالیة و الغربیة و الشرقیة لایران و تستعد أسواق البلدان الشمالیة لتورید المنتجات من ایران".

الخبر: 99012

- آخرین اخبار