الرئيس روحاني في لقائه رئيس الوزراء الباكستاني: الصداقة بين ايران و باكستان استراتيجية/تستعد ايران لتلبية حاجات باكستان بشأن الطاقة/يجب ان تكون حدودنا حدود الاخاء و مكافحة الارهابيين

شدد الرئيس روحاني ان الصداقة بين ايران و باكستان استراتيجية مؤكدا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تحظو بالغ الأهمية بتطوير الشراكة الثنائية بين البلدين.

الخبر: 98060 -

الأربعاء ٠١ مارس ٢٠١٧ - ١٠:٤١

و وصف الرئيس روحاني في لقائه رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف على هامش قمة ايكو في العاصمة الباكستانية اسلام أباد العلاقات الثنائية بين البلدين متنامية مؤكدا على استخدام الامكانيات الراهنة لتعزيز المناسبات الثنائية بين البلدين.

و تابع الرئيس روحاني ان ايران مستعدة لتلبية حاجات باكستان بشأن الطاقة و قال:"من الضروري تنفيذ مذكرات الشراكة المبرمة بين البلدين".

و اعتبر الرئيس روحاني تعزيز الشراكة البنكية في مسار تنمية العلاقات التجارية و الاقتصادية بين ايران و باكستان ضروريا و قال:"يجب تشجيع القطاع الخاص للبلدين على استخدام الامكانيات و الطاقات المشتركة للبلدين".

و أضاف الرئيس روحاني:"امكانيات الشراكة الثنائية بين البلدين تصل الى أكثر من 5 مليار دولار و في هذا السياق، يجب على الطرفين ان يسعا لتنفيذ مذكرات الشراكة بين الجانبين".

و تابع الرئيس روحاني:"يجب ان تكون حدودنا حدود الاخاء و مكافحة الارهابيين".

و من جانبه أعرب رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف عن شكره لمشاركة الدكتور روحاني في قمة منظمة ايكو و قال:"ان مشاركتكم في هذه القمة مساعدة طيبة لنجاحها".

و أكد رئيس الوزراء الباكستاني على التنسيق و الصداقة العميقة بين الشعبين الايراني و الباكستاني قائلا:"تنمية ميناء جابهار خبر طيب للشعب الباكستاني".

الخبر: 98060

- اللقاءات الخارجية

- الرحلات الخارجیّة

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات