الرئیس روحانی أمام قمة الدول الأعضاء لمنظمة ایکو:

ستصبح منظمة ایکو مفتاح التعامل بین الشرق و الغرب فی مستقبل أسیا/بإمکان منظمة ایکو ان تلعب دورها فی بناء مستقبل الاقتصاد الاقلیمی/من الضروری التنسیق و التعاون لمواجهة ظاهرة الارهاب المشؤومة/منظمة ایکو أرضیة مناسبة لبناء منطقة أکثر أمنا لشعوبنا

شدد الرئیس روحانی فی کلمة له أمام قمة الدول الأعضاء لمنظمة ایکو علی الاتصال المستدام و التنسیق بین البلدان و الدول الأعضاء لهذه المنظمة قائلا:"علینا ان نثق بان قوتنا تکمن فی وحدتنا و تنسیقنا و ان ازدهار المستقبل رهین بالتنسیق الیوم".

الخبر: 98032 -

الأربعاء ٠١ مارس ٢٠١٧ - ٠٩:٣٧

و جاء فی کلمة حجة الإسلام والمسلمین الدکتور حسن روحانی:

بسم الله الرحمن الرحیم

السید نواز شریف رئیس الوزراء الباکستانی المحترم

أصحاب الفخامة رؤساء البلدان و الحکومات

السید أمین عام المنظمة

المشارکون الأعزاء

ان المشارکة فی القمة الـ13 للدول الأعضاء لمنظمة ایکو فی الدولة الشقیقة الصدیقة باکستان، سبب للسعادة و من اللازم ان أشکر السید نواز شریف لحسن استضافة الحکومة الباکستانیة و انعقاد هذه القمة بشکل جدیر. و أشکر أیضا جمهوریة أذربیجان لتأثیراتها الایجابیة خلال رئاستها الدوریة. أثق باننا نقدر ان نتخذ الخطوات الجبارة فی تحقیق البرامج و النشاطات فی منظمة التعاون الاقتصادی بتبادل الآراء و وجهات النظر فی هذه القمة و التفاهم بین قادة الدول الأعضاء.

الاقتصادات الحدیثة فی أسیا ستغیّر مسار الاقتصاد العالمی من الغرب الی الشرق و تدل الإحصاءات الاقتصادیة انه ستصبح منظمة ایکو مفتاح التعامل بین الشرق و الغرب فی مستقبل أسیا و سیُعلن للعالم ان منظمة ایکو لم تفقد سبب وجودها بل لها بالغ الأهمیة فی مستقبل المنطقة.

الموقع المتمیز لبلداننا فی مجالات النقل و الطاقة و التجارة، جعلت منظمة ایکو فی موقع مرموق و بإمکان منظمة ایکو ان تلعب دورها فی بناء مستقبل الاقتصاد الاقلیمی. لتحقیق هذا الهدف، تحتاج منظمة ایکو الی اعادة البناء نظرا الی الحقائق و الفرص الجدیدة.

لمنظمة ایکو أهمیة فائقة لتأمین مصادر الطاقة و نقل الطاقة و اتخذنا قرارا فی عام 2013 ان نعلن العشرة القادمة حتی عام 2013 عشرة تحسین و تنمیة شراکة الطاقة و لکن فی هذا السیاق، من المؤسف ینخفض مستوی الشراکة و التجارة فی قطاع الطاقة و من اللازم ان نستخدم إمکانیات منظمة ایکو لانتعاش الشراکة و تحسینها بین الدول الأعضاء أکثر مما مضی.

عندما یواجه الأمن و الاستقرار المخاطر، لاتوجد أیة رؤیة للتنمیة و الازدهار و ان الارهاب و التفکیر التکفیری تهدید مشترﻙ أمام العالم و من الضروری التنسیق و التعاون لمواجهة ظاهرة الارهاب المشؤومة. ان التغلب علی هذه المشاکل رهین بالتجنب عن الأنانیة و الغطرسة و التعاون لبناء منطقة أکثر قوة. أثق باننا نستطیع ان نمرّ بهذه المرحلة الصعبة بالسلامة بشرط ثقتنا بإمکانیاتنا و قدراتنا و تعبئة إراداتنا من أجل العودة الی مکانتها التاریخیة یعنی نقطة ثقل الحضارة و الثقافة و التجارة.

منظمة الشراکة الاقتصادیة أرضیة متاحة لبناء منطقة أکثر أمنا لشعوبنا و سیشارﻙ الآخرون فی بناء مستقبل زاهر بالاعتراف بإمکانیات هذه المنطقة.

أصحاب الفخامة

السیدات و السادة

تنوّه الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة بالمصالح المشترکة و التنسیق مع الجیران و لانری أیة قیود لتوثیق التعاون مع الدول الأعضاء لمنظمة ایکو بل نستعد للشراکة مع الأعضاء الآخرین للمنظمة.

ان تجربة خطة العمل الشاملة المشترکة الناجحة برؤیة الربح لجمیع الأطراف وفّرت الأرضیات للشراکة الاقلیمیة مع دول ایکو و ان إنهاء الأزمة المصطنعة بشأن برنامج ایران النووی السلمی و الحصول علی اتفاق دولی الذی أیّده مجلس الأمن الدولی، مکسب کبیر لایران بل لمنظمة ایکو و العالم برمته.

رؤساء الدول و الحکومات المحترمون

ان ازدهار المستقبل رهین بالتنسیق الیوم و لابد ان نؤکد علی المشترکات من أجل تعزیز العلاقات و التنسیق.

نثق بان قوتنا تکمن فی تنسیقنا.

الخبر: 98032

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات