الرئیس روحانی فی المؤتمر الصحفی المشترﻙ مع نظیره الصینی:

العلاقات الثنائیة بین ایران و الصین إستراتیجیة/بدأت صفحة جدیدة فی العلاقات الثنائیة بین طهران و بیکن/تبادل المعلومات بشأن وثیقة الشراکة الشاملة بین البلدین

اعتبر الرئیس روحانی العلاقات الثنائیة بین ایران و الصین إستراتیجیة وقال:"خلال المحادثات الجاریة، تم الحصول علی الاتفاق الشامل فی المجالات السیاسیة و التعاون التفیذی و الشراکة الانسانیة و الثقافیة و القضائیة و الأمنیة و الدفاعیة علی الصعیدین الإقلیمی و الدولی".

الخبر: 91439 -

السبت ٢٣ يناير ٢٠١٦ - ٠١:١٠

وتابع الرئیس روحانی فی المؤتمر الصحفی المشترﻙ مع نظیره الصینی شی جین بینغ:"تبادل البلدان العلومات بشأن وثیقة الشراکة الشاملة بین البلدین بمدة 25 سنة".

وصرح الرئیس روحانی:"فی غضون زیارة الرئیس الصینی الی طهران و توقیع الاتفاقیات المبرمة، بدأت صفحة جدیدة فی العلاقات الثنائیة بین طهران و بیکن".

وأوضح الرئیس روحانی:"خلال المحادثات الجاریة الیوم فی الفترة التاریخیة المناسبة عقب العقوبات المفروضة و عقب خطة العمل الشاملة المشترکة، تم التطرق الی کافة القضایا الثنائیة و الإقلیمیة و الدولیة".

وتابع الرئیس روحانی:"تم التطرق الی المواضیع المالیة البنکیة و استثمار المستثمرین للبلدین فی مختلف المشاریع و أیضا القضایا المتعلقة بالطاقة و سکة الحدید و الصناعة و المنجم و السیاحة و المدن التقنیة و أرضیات التعاون الأخری".

وأضاف الرئیس روحانی:"ارساء الأمن و الاستقرار فی منطقة الشرق الأوسط و التشاور لایصال المساعدات الی الدول التی تعانی من الارهاب و تقدیم المساعدة الاستخباریة لمکافحة الارهاب من المواضیع التی تباحث الوفدان و الرئیسان الایرانی و الصینی حولها".

وأکد الرئیس روحانی:"تم التطرق الی الأحادیة و مستقبل العالم و المنطقة و التهدیدات المستقبلیة و أهداف ایران و الصین بعیدة المدی".

و وصف الرئیس روحانی زیارة نظیره الصینی الی الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة حدثا تاریخیا هاما وقال:"أثق بانه بدأت صفحة جدیدة فی العلاقات الثنائیة بین طهران و بیکن".

 

و من جانبه أکد الرئیس الصینی شی جین بینغ فی هذا المؤتمر الصحفی علی تعزیز قواعد الصداقة و الوداد بین الشعبین و الحکومتین أکثر مما مضی قائلا:"أجریت محادثات مثمرة و بناءة فی کافة المجالات و الصعد و حصلنا علی اتفاقات واسعة".

وأضاف الرئیس الصینی:"بالحصول علی اتفاق شامل فی کافة المجالات المتعلقة بالعلاقات الثنائیة و الإقلیمیة و الدولیة، قررنا ان نقیم العلاقات الثنائیة علی مبدأ الشراکة الإستراتیجیة الشاملة".

وأعرب الرئیس الصینی عن ارتیاحه لزیارته الی ایران و اجراء اللقاء مع الساسة الایرانیین قائلا:"فی اللقاء مع المسؤولین الایرانیین، رسمنا آفاقا مستقبلیة للتعاون المشترﻙ و من المقرر تعزیز العلاقات الثنائیة بین الشعبین أکثر مما مضی".

وتابع الرئیس الصینی:"یُعتبر الصین أکبر شرکاء ایران الاقتصادیة و من مستوردی النفط الایرانی و تُعتبر ایران أکبر شرکاء الصین الإستراتیجیة فی المنطقة. ندعو الی تنمیة الشراکة و العلاقات مع ایران".

وأضاف الرئیس الصینی:"تطویر العلاقات الثنائیة بین ایران و الصین لمصلحة البلدین بل لصالح تنمیة السلام و الأمن الدولی".

 

الخبر: 91439

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات