الرئیس روحانی فی لقاء قادة النظام مع سماحة القائد الأعلی للثورة الإسلامیة:

الیوم نحتاج الی اتباع نبی الإسلام الأکرم(ص) أکثر من أی وقت مضی/الانتخابات القادمة اختبار الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الدولی

هنأ الرئیس روحانی فی لقاء قادة و ساسة نظام الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة و الضیوف المشارکین فی مؤتمر الوحدة الإسلامیة و سفراء البلدان الإسلامیة و الشرائح الشعبیة المختلفة مع سماحة القائد الأعلی للثورة الإسلامیة، ذکری مولد النبی المصطفی(ص) و سبطه الإمام جعفر بن محمد الصادق(ع) وقال:"علّم سیدنا محمد صلی الله علیه و آله و سلم العالم دروس الوحدة و التضامن و الإخاء".

الخبر: 91088 -

الأربعاء ٣٠ ديسمبر ٢٠١٥ - ٠٩:٣٦

وأوضح الرئیس روحانی فی کلمة له اننا الیوم نحتاج الی اتباع نبی الإسلام الأکرم(ص) أکثر من أی وقت مضی وقال:"أحرزنا الانتصار بالوحدة الشعبیة و توجیهات قائدنا الکبیر بوجه القوی العالمیة و تستمر هذه الطریقة".

وأشار الرئیس روحانی الی انتخابات مجلس الشوری الإسلامی و انتخابات مجلس خبراء القیادة موضحا ان الانتخابات القادمة اختبار الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الدولی.

وأشار الرئیس روحانی الی ملحمة 30 دیسمبر وقال:"هذا الیوم یوم دفاع الشعب الایرانی عن أهل بیت الرساله علیهم السلام و النظام و القانون و ولایة الفقیه و الولی الفقیه".

وتابع الرئیس روحانی:"تم إرساء الأمن و الاستقرار فی الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الیوم فی ظل تدابیر سماحة القائد الأعلی للثورة الإسلامیة و یمکن شکر هذه النعمة بالوحدة و مساعدة العالم الإسلامی لإنقاذ البلدان".

وأوضح الرئیس روحانی ان الأعداء أثاروا الفتن و الصراع فی العالم الإسلامی وقال:"إذا کانت البلدان الإسلامیة تقف الی جانب بعضها البعض و تفکر بعامة المسلمین، کانت تسویة قضایا المنطقة سهلة".

وأعرب الرئیس روحانی عن أسفه لتعامل بعض البلدان الإسلامیة مع القوی الخارجیة بدلا من التعامل الثقافی و الاقتصادی مع بعضها البعض قائلا:"من المؤسف ان دولة ما تأسف لانتصار شعب فی المجال السیاسی و تعطی الممتلکات السیاسیة للعالم الإسلامی الی القوی الأجنبیة".

 

الخبر: 91088

- إلقاء الکلمات

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات