الرئیس روحانی فی اجتماع الوفدین الایرانی و القرغیزی رفیعی المستوی:

لیست هناﻙ أیة قیود لتطویر العلاقات الثنائیة بین طهران و بیشکك/الشراکة الاقتصادیة المستدامة ضمان العلاقات الثنائیة بین البلدین

شدد الرئیس روحانی فی اجتماع الوفدین الایرانی و القرغیزی رفیعی المستوی:" لیست هناﻙ أیة قیود لتطویر العلاقات الثنائیة بین طهران و بیشکك من النواحی الثنائیة و الإقلیمیة و الدولیة".

الخبر: 89178 -

السبت ٠٥ سبتمبر ٢٠١٥ - ٠٣:٤٠

وأشار الرئیس روحانی الی التقارب بین وجهات نظر البلدین حیال معظم القضایا معربا عن ارتیاحه لاتخاذ السیاسات المستقلة من قِبَل قرغیزستان لمصلحة هذا البلد وقال:"هناﻙ أرضیات خصبة فی المجالات السیاسیة و الاقتصادیة و الثقافیة بین البلدین".

و وصف الرئیس روحانی زیارة نظیره القرغیزی ألمازبیك أتامباییف الی طهران منعطفا فی تنمیة العلاقات الثنائیة بین البلدین وقال:"تستعد الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة ان تعزز تعاونها مع قرغیزستان و سائر البلدان الإقلیمیة".

وتابع الرئیس روحانی ان الشراکة الاقتصادیة المستدامة ضمان العلاقات الثنائیة بین البلدین وقال:"یجب توفیر التمهیدات اللازمة للترابط بین القطاعات الخاصة و توثیق العلاقات المستدامة بین البلدین".

وأشار الرئیس روحانی الی تواجد الجماعات الارهابیة فی المنطقة وقال:"من المؤسف بعض الأفراد یدّعون الإسلام کذبا و زورا و هم فی الحقیقة شیاطین الذین یقتلون الناس و یعارضون الإسلام و مدعومون من قِبَل القوی التی تعمل ضد الاسلام".

و من جانبه أعرب الرئیس القرغیزی ألمازبیك أتامباییف عن ارتیاحه لزیارة ایران کدولة ذات سابقة حضاریة و تاریخیة عریقة التی تتمتع بالمشترکات التاریخیة و الثقافیة الواسعة مع بلاده وقال:"علینا ان نعزز التعاون المشترﻙ بین ایران و قرغیزستان بتوفیر الأرضیات أکثر مما مضی".

و هنأ الرئیس القرغیزی الانجاز الایرانی فی الحصول علی الاتفاق النووی معتبرا هذا الاتفاق ذا فائدة کثیرة للمنطقة و العالم وقال:"یجب رفع أنواع الحظر المفروض علی ایران لان مشارکة ایران البناءة فی المشاریع التنمویة للبلدان الإقلیمیة لصالح الشعوب و إرساء السلام".

و أعرب الرئیس القرغیزی عن قلقه للأنشطة الارهابیة فی المنطقة وقال:"من المؤسف بعض التنظیمات الارهابیة المصطنعة غربیا لدیها مهمة تشویه سمعة الدین الحنیف".

 

الخبر: 89178

- اللقاءات الخارجية

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات