الرئيس روحاني في لقائه أعضاء الفريق النووي الايراني و عوائلهم:

قاوم المفاوضون بوجه القوي و انتصروا

وصف الرئيس روحاني لدي استقباله أعضاء الفريق النووي الايراني و عوائلهم المحادثات النووية و انجازها عملا صعبا و کبيرا في تاريخ البلاد وقال:" قاوم المفاوضون بوجه القوي و انتصروا في دعمهم حقوق الشعب الايراني".

الخبر: 88303 -

الخميس ٢٣ يوليو ٢٠١٥ - ١١:١٩

و أوضح الرئيس روحاني:"انجاز الفريق النووي سبب لفخر الشعب الايراني بل للمؤمنين و موالي الثورة الاسلامية بأجمعهم".
وتابع الرئيس روحاني ان أعضاء الفريق النووي الايراني اتخذوا خطوات في طريق کبير علي مبدأ المهمة الدينية الوطنية وقال:"تم تطبيق عمل عظيم الذي يسعد الشعب الايراني و لاشك ان الشعب يساند الوفد النووي".
وأعرب الرئيس روحاني عن تقديره لصبر عوائل الفريق النووي في مسار المفاوضات النووية الطويل وقال:"مضت أيام صعبة للغاية و لکن حقق أعضاء الفريق النووي مکسبا کبيرا بتمتعهم العلم و المعرفة و الشجاعة و البسالة و الثقة بالنفس و التوکل علي الله تعالي".
و قبل کلمة الرئيس روحاني، أدلي الدکتور محمد نهاونديان مدير مکتب رئيس الجمهورية و الدکتور محمد جواد ظريف وزير الخارجية و الدکتور علي أکبر صالحي مساعد رئيس الجمهورية مدير مؤسسة الطاقة الذرية الايراني و الدکتور عباس عراقجي مساعد وزارة الخارجية في الشؤون الحقوقية و الدولية عضو الفريق النووي الايراني کلماتهم في هذا الملتقي.
و تم التأکيد علي ان دعم و توجيهات سماحة القائد الأعلي للثورة الاسلامية و المساندة الشعبية عاملان رئيسيان في نجاح المفاوضات.

الخبر: 88303

- اللقاءات الداخلية

- رئیس‌جمهوری