الرئيس روحاني في الحوار الهاتفي مع نظيره النمساوي:

لاشك ان الاتفاق النووي الايراني مع القوي العالمية علي مبدأ الربح- الربح/ترحب طهران بتعزيز العلاقات الشاملة مع فيينا

وصف الرئيس روحاني رسالة المفاوضات النووية تسوية القضايا المعقدة عبر إجراء المفاوضات و التفاهم وقال:"لاشك ان الاتفاق النووي الايراني مع القوي العالمية علي مبدأ الربح لکافة الأطراف المفاوضة".

الخبر: 88165 -

الخميس ١٦ يوليو ٢٠١٥ - ١١:٣٥

و اعتبر الرئيس روحاني في الحوار الهاتفي مع نظيره النمساوي العلاقات الثنائية بين طهران و فيينا طيبة و ودية قائلا:"يمهد الإتفاق النووي مع مجموعة 1+5 الأرضية لتطوير العلاقات الثنائية بين طهران و فيينا".
وشدد الرئيس روحاني ان الاتفاق النووي مرتبط باسم النمسا معربا عن تقديره لجهود الحکومة النمساوية لاستضافة المفاوضات النووية في فيينا وقال:"النمسا مستضيف جيد لعقد المؤتمرات العالمية العديدة".
وأشار الرئيس روحاني الي زيارة الرئيس النمساوي الي طهران في المستقبل وقال:"ترحب الجمهورية الاسلامية الايرانية بهذه الزيارة التي تمهد الأرضية لتوثيق التعاون الثنائي بين طهران و فيينا و ستدخل العلاقات الثنائية بين البلدين الي مرحلة جديدة".
و من جانبه أعرب الرئيس النمساوي عن ارتياحه لإنهاء المحادثات النووية الايرانية مع القوي الکبري بشکل ايجابي وقال:"لاريب ان نتيجة هذه المحادثات تترﻙ آثارا و تداعيات ايجابية للغاية علي العالم و علي وجه الخصوص العلاقات الثنائية بين البلدين".
وأعرب الرئيس النمساوي عن تقديره لجهود الفريق النووي الدؤوبة لإيصال المفاوضات الي النتيجة وقال:"أظهر الاتفاق النووي ان أهم القضايا الدولية قابلة للتسوية عبر الحوار و السبل السلمية".
و هنأ الرئيس النمساوي حلول عيد الفطر المبارﻙ للايرانيين المسلمين و حکومة الجمهورية الاسلامية الايرانية.

الخبر: 88165

- الحوارات الهاتفیّة

- رئیس‌جمهوری

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات