الرئيس روحاني في اجتماع الحکومة:

سيفتخر أبناء المستقبل بنص الاتفاق النووي/هناﻙ صفحة جديدة في تاريخ ايران بهذا الاتفاق

وصف الرئيس روحاني المفاوضات النووية بين الجمهورية الاسلامية الايرانية و القوي العالمية الست اجراء غير مسبوق في تاريخ الدبلوماسية العالمي وقال:"سيبقي هذا الاتفاق المبرم في التاريخ و يفتخر أبناء المستقبل بنص الاتفاق النووي".

الخبر: 88146 -

الأربعاء ١٥ يوليو ٢٠١٥ - ٠٣:٤٧

و أوضح الرئيس روحاني في اجتماع الحکومة:"هناﻙ صفحة جديدة في تاريخ ايران بهذا الاتفاق و تم تغيير الرؤية الخاطئة علي مستوي الرأي العام الغربي و مسؤولي الغرب تجاه الجمهورية الاسلامية الايرانية".
وتابع الرئيس روحاني انهم کانوا يطرحون الجمهورية الاسلامية الايرانية کتهديد قائلا:"لم تکن رؤيتهم حيال ايران انه يمکن استغلال قدرات ايران بصفتها قوة اقليمية من أجل تسوية المستجدات و الأزمات الاقليمية و الدولية".
وأکد الرئيس روحاني:"کانوا يفکرون و يزعمون ان ايران دولة التي تهدد السلام و الأمن و الاستقرار في المنطقة و العالم و ان أخبار الأعداء و تحاليلهم الکاذبة ساعدت في هذا الأمر حتي جاؤوا بملف بلادنا النووي الي مجلس الأمن".
وأعرب الرئيس روحاني عن شکره لجهود الوفد المفاوض الايراني القاسية مؤکدا علي ضرورة حضور الوفد الخبير وقال:"إذا کانت توجيهات القائد الأعلي للثورة الاسلامية في أعلي المستويات الي جانب أفضل الحکومات و يتمتع رئيس الجمهورية بالارادة القوية و لکن لم يکن الفريق المفاوض خبيرا، لم نصل الي الهدف".
وشدد الرئيس روحاني ان القوي العالمية استنتجت ان ممارسة الضغط و قرار العقوبات الاقتصادية لايفيدان و يهددان مصالحهم و ليس هناﻙ أي سبيل غير إجراء المفاوضات.
وأعرب الرئيس روحاني عن تقديره لدعم و توجيهات القيادة الرشيدة وقال:"کان سماحتة يتابع الموضوع و کانت علي عاتق سماحته مسؤولية أثقل في هذا المضمار".

الخبر: 88146

- اللقاءات الداخلية

- رئیس‌جمهوری

الاخبار المرتبطة

مختارات