الرئيس روحاني في الاتصال الهاتفي مع أمير دولة قطر:

شهر رمضان المبارﻙ شهر تعزيز الإخاء و الصداقة و يجب وقف الصراع بين المسلمين

أکد الرئيس روحاني علي ضرورة تعاون الدول الإقليمية من أجل احلال السلام و الاستقرار واصفا شهر رمضان المبارﻙ شهر تعزيز الإخاء و الصداقة وقال:"يجب وقف الصراع بين المسلمين في شهر رمضان الفضيل".

الخبر: 87718 -

الجمعة ١٩ يونيو ٢٠١٥ - ١١:٢٣

وأعرب الرئيس روحاني في الاتصال الهاتفي مع أمير دولة قطر عن أسفه للأحداث و الاشتباکات الدائرة في المنطقة وقال:"يجب ان نتضامن من أجل وقف الصراع و اراقة الدماء بين المسلمين".
وأشار الرئيس روحاني الي امتداد الارهاب و الأنشطة الارهابية في المنطقة و قال:"تعاني کافة دول المنطقة مسألة الارهاب لان الاجراءات الارهابية لاتخدم لصالح أية دولة اقليمية و عائق کبير أمام تنمية المنطقة و تعزيز العلاقات بين البلدان".
وأکد الرئيس روحاني علي رغبة بلاده في توثيق المناسبات مع کافة دول العالم خاصة دول الجوار وقال:"هناﻙ إمکانيات و طاقات جيدة للغاية بين ايران و قطر و يجب استخدامهما بأحسن الوجه".
و من جانبه هنأ أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني حلول شهر رمضان المبارﻙ وقال:"علاقاتنا مع الجمهورية الاسلامية الايرانية عريقة و تاريخية و ندعو الي تعزيز هذه العلاقات أکثر مما مضي".
وأشار أمير دولة قطر الي دور و مکانة ايران المرموقة في تسوية الملفات الاقليمية وقال:"بإمکان ايران ان تلعب دورا هاما في ارساء السلام و الاستقرار في المنطقة و علينا ان نبذل جهودنا لإحلال السلام و الأمن الاقليمي في شهر رمضان الفضيل".
و شدد أمير دولة قطر علي تسوية النقاشات الاقليمية و علي وجه الخصوص في العراق و سوريا و اليمن وقال:"يجب علي وزارتي الخارجية للبلدين ان تستخدما کافة الحلول للحفاظ علي المصالح الوطنية للبلدين و المنطقة بتعزيز العلاقات بينهما".

الخبر: 87718

- اللقاءات الخارجية

- رئیس‌جمهوری

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات