الرئيس روحاني لدي استقباله رئيس الوزراء العراقي:

العلاقات الثنائية بين طهران و بغداد استراتيجية/تقف ايران الي جانب العراق في مکافحة الارهابيين المنتمين لتنظيم داعش

شدد الرئيس روحاني ان العلاقات الثنائية بين طهران و بغداد استراتيجية وقال:"تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين يصب لمصلحة الشعبين بل لصالح دول المنطقة برمتها".

الخبر: 87706 -

الأربعاء ١٧ يونيو ٢٠١٥ - ٠٧:٠١

وأشار الرئيس روحاني لدي استقباله رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الي الامکانيات و الطاقات الاقتصادية الزاخرة للبلدين وقال:"يجب تطوير العلاقات الاقتصادية بين طهران و بغداد في کافة المجالات المرغوبة فيها".
و هنأ الرئيس روحاني حلول شهر رضمان الفضيل معربا عن أمله ان يصبح هذا الشهر المبارﻙ شهر انتصار العراق حکومة و شعبا علي الارهاب وقال:"لاشك ان استقرار العراق و أمنه من استقرار ايران و أمنها".
وأشار الرئيس روحاني الي جهود الحکومة العراقية الرامية لتعزيز الوحدة و التضامن بين الأحزاب و الطوائب و المذاهب وقال:"من المؤسف بعض الدول تسعي لشن النعرات و الخلافات بين أبناء الشعب العراقي الموحّد و في مثل هذه الظروف يجب بذل قصاري الجهود لتقوية الانسجام و التلاحم الوطني".
وأشار الرئيس روحاني الي مقاومة العراق حکومة و شعبا بوجه الارهابيين وقال:"لاشك ان المسؤولية الرئيسية لمکافحة الارهاب و إلحاق الهزيمة له علي عاتق العراق حکومة و شعبا و في هذا السياق تقف ايران الي جانب العراق في مکافحة الارهابيين المنتمين لتنظيم داعش".
و من جانبه أعرب رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي عن تقديره لحسن استضافة حکومة و شعب ايران داعيا الي تمتين العلاقات التجارية و الثقافية بين البلدين.
و أضاف رئيس الوزراء العراقي:"يسعي الارهابيون المنتمون الي تنظيم داعش ان يدمّروا التراث الثقافي و فکرنا و ديننا و صمد العراق حکومة و شعبا بوجه الارهابيين التکفيريين و يدعو الي مساعدة أصدقائه".

الخبر: 87706

- اللقاءات الخارجية

- رئیس‌جمهوری

الاخبار المرتبطة

مختارات