الرئيس روحاني أمام الحشد الجماهيري لأهالي شيراز:

سنلغي کافة قرارات مجلس الأمن في نفس المجلس/الأهم من أجهزة الطرد المرکزي هو قوة الوفد المفاوض الايراني

أکد الرئيس روحاني ان الحکومة ستواصل مسار الانتعاش قائلا:"ستواصل الحکومة الحادية عشرة بدعم من أبناء الشعب و سماحة القائد الأعلي للثورة الاسلامية مسار دعم حقوق الشعب الايراني و فتح الأبواب للتصدير".

الخبر: 86646 -

الأربعاء ٢٩ أبريل ٢٠١٥ - ٠٣:١٠

وشدد الرئيس روحاني في کلمة له أمام الحشد الجماهيري لأهالي مدينة شيراز ان هذا العام عام الوحدة و الإخاء و الانسجام الوطني وقال:"تعلّمنا دروس الاعتدال و السياسة الخارجية من الحافظ [الشاعر الايراني الکبير] و دروس المحبّة و الوداد و الوحدة من سعدي[الشاعر الايراني الشهير] و منطق الحکومة يتمثل في التدبير و الاعتدال".
و أوضح الرئيس روحاني:"الوفد المفاوض يدعم حقوقکم الشعبية في قلب العالم الغربي بصوت عالٍ".
وأشار الرئيس روحاني الي مسار المباحثات النووية مع مجموعة 1+5 وقال:"اليوم نفاوض مع مجموعة 1+5 حتي نعلن للعالم ان ايران ترغب في المنطق و الاستدلال و الأهم من أجهزة الطرد المرکزي هو قوة الوفد المفاوض الايراني. نفتخر بعلمائنا النوويين و ساستنا الايرانيين".
و تابع الرئيس روحاني:"بعون الله تعالي و دعم الشعب و توجيهات القيادة الرشيدة سنلغي کافة قرارات مجلس الأمن ضد الشعب الايراني بالمنطق و الاستدلال الحقوقي في نفس المجلس".
وصرح الرئيس روحاني:"سنشهد عهد النمو الاقتصادي بعون الله تعالي و مساعدتکم الشعبية و لاشك ان الطريق سيکون مفتوحا لتوفير الرغد و الرفاهية العامة".
و في بداية الکلام، أعرب الرئيس روحاني عن شکره لمحبة الشعب و ترحيب أهالي شيراز ممثل الحکومة وقال:"شيراز مدينة الموالين لآل بيت الرسول(ص) و في الحقيقة الحرم الثالث لأهل بيت الرسالة(ع) و مدينة الثقافة و الأدب و الفن و محافظة فارس محافظة الحضارة الايرانية القديمة".

الخبر: 86646

- الرحلات الداخلية

- رئیس‌جمهوری

الاخبار المرتبطة

مختارات