الرئيس روحاني في مهرجان مدراء الشرطة الايرانية:

الحکومة الاسلامية تعني حکومة القانون و يجب ان يکون جميع الأفراد متساوين أمام القانون/الشرطة تجسيد الاقتدار و الاقتدار بمعني قوة الشرعية

شدد الرئيس روحاني علي ضرورة العثور علي جذور انفلات الأمن في المجتمع وقال:"يمکن ارساء الأمن و الاستقرار في ظل التضامن و التلاحم و التعاون بين الحکومة و القوات المسلحة و الأمنية".

الخبر: 86557 -

السبت ٢٥ أبريل ٢٠١٥ - ٠٣:٠٨

و أوضح الرئيس روحاني في کلمة له بمهرجان مدراء الشرطة الايرانية ان أهم فنون الجمهورية الاسلامية الايرانية هي تقديم نموذجة للسيادة الدينية وقال:" الحکومة الاسلامية تعني حکومة القانون و أکد الامام الخميني الراحل مرارا ان جميع أبناء الشعب الايراني متساوون أمام القانون".
وتابع الرئيس روحاني:" الشرطة تجسيد الاقتدار و الاقتدار بمعني قوة الشرعية".
وأکد الرئيس روحاني:"يجب ان يکون القانون مناطا للشرطة و من انتهك القانون تعاقبونه و لکن علينا ان نتعامل مع الناس بمکارم الأخلاق و حسن الخلق و التواضع و لاسيما بالنسبة الي الشباب و النساء".
وأشار الرئيس روحاني الي تسمية العام الجاري من جانب القيادة الرشيدة داعيا الي الاهتمام الأکثر بالتناغم و التکاتف.
وأضاف الرئيس روحاني:"تعرف الحکومة ان علي عاتقکم أعباء ثقيلة و أنتم تتحملون مسؤولية کبيرة. ان الحکومة تدعمکم و تحتاج الي مساعدة "ناجا" من أجل الانتعاش الاقتصادي".

الخبر: 86557

- اللقاءات الداخلية

- رئیس‌جمهوری

الاخبار المرتبطة

مختارات