تعزيز التعاون المشترﻙ بين ايران و أفغانستان لمصلحة البلدين أمر ضروري

أشار الرئيس روحاني الي أهمية توثيق التعاون المشترﻙ بين ايران و أفغانستان لمصلحة البلدين في شتي المجالات وقال:"زيارة الرئيس الأفغاني بصفته ممثل حکومة الوحدة الوطنية بداية التعاون الأوسع".

الأحد ١٩ أبريل ٢٠١٥ - ٠٣:٠٢

وشدد حجة الإسلام والمسلمين الدکتور حسن روحاني في المؤتمر الصحفي مع نظيره الأفغاني محمد أشرف غني أحمد زي:"ترغب ايران و أفغانستان في تطوير العلاقات في مجالات الاقتصاد و الطاقة و الصناعات و المناجم و الاستثمار الاقتصادي و سکة الحديد".
وأکد الرئيس روحاني علي المساهمة الأمنية بين البلدين لمکافحة المخدرات وقال:"سيکون التعاون بين ايران وأفغانستان في مکافحة العنف و الارهاب خاصة في المناطق الحدودية أکثر و أوسع".
وأشار الرئيس روحاني الي ملف اليمن و العدوان العسکري علي هذا البلد وقال:"يجب اختيار الحل السلمي و بالنسبة الي اليمن، يجب ان يشهد أبناء شعبه السلام و الطمأنينة بوقف الغارات الجوية و يرکزوا علي التسوية عبر طاولة المفاوضات".
وشدد الرئيس روحاني علي أنشطة ايران وأفغانستان و تعاونهما مع الدول الأخري کالهند و الصين و ترکمانستان و الدول المطلة علي بحر قزوين و أسيا الوسطي.
و من جانبه أعرب الرئيس الأفغاني محمد أشرف غني أحمد زي عن شکره لحسن استضافة ايران حکومة و شعبا.
و أکد الرئيس الأفغاني علي ضرورة التعاون الثنائي و الاقليمي وقال:"علينا ان نبذل جهودنا لاجتياز المرحلة الخطيرة و توصّل المنطقة الي السلام و الأمان لاننا نواجه خطرا جادا و ظاهرة الارهاب بکل أشکالها و لايمکن محاربة ظاهرة مشؤومة کداعش بدون التعاون الاقليمي".
وأضاف الرئيس الأفغاني:"خلال هذه الزيارة، أجرينا مباحثات بشأن إعادة اللاجئين الأفغان و التعاون لمکافحة الارهاب و المخدرات".
و أوضح الرئيس الأفغاني:"لدي البلدين وجهات نظر مشترکة حيال استخدام الفرص و التعاون و لايمکن تحديد القضايا بالبيئة".

الخبر: 86273  

- اللقاءات الخارجية

- رئیس‌جمهوری