الرئيس روحاني في مهرجان "مرأة الثورة":

لامعني للإسلام و ايران التي نفتخر بهما بدون اسم الامام الخميني الراحل

أشار الرئيس روحاني في مراسم تکريم السيدة "خديجة ثقفي" زوجة الامام الخميني الراحل الي دورها و حقها الکبير وقال:"في التحرکات و التطورات التاريخية و اجراءات القادة الاجتماعيين و المصلحين في معظم الأحيان يُتجاهل دور العوائل و خاصة الزوجات".

الخبر: 86027 -

الأحد ١٢ أبريل ٢٠١٥ - ١٢:٠٩

و أوضح الرئيس روحاني في کلمة له بمهرجان "مرأة الثورة" ان الانسان مهما کانت مکانته يتأثر عن العائلة وقال:"ان الأئمة الطاهرين عليهم السلام کانوا يؤثرون علي أعضاء العائلة و أيضا يتأثرون عنهم و ان أحاديث النبي الأکرم صلي الله عليه وآله وسلم بشأن خديجة الکبري سلام الله عليها و کلمات أمير المؤمنين عليه السلام حول السيدة فاطمة الزهراء سلام الله عليها دليل علي هذا القول".
و تابع الرئيس روحاني:"ان الزوجات يؤثرن علي حياة الکبار و المصلحين و الزعماء الاجتماعيين".
وشدد الرئيس روحاني:"ان الامام الخميني الراحل فتح بابا أمام الشعب و قدّم تفسيرا و تبيينا آخر من التعاليم و المعارف الاسلامية السامية و لامعني للإسلام و ايران التي نفتخر بهما بدون اسم الامام الخميني الراحل".
وأضاف الرئيس روحاني:"أعاد الامام الخميني الراحل الاعتزاز و الرفعة الي ايران و أتحف الحرية و الشموخ للمجتمع".
وصرح الرئيس روحاني:"تري الحکومة علي عاتقها توفير الظروف للتوصل الي التقدم و الرقي للنساء و تمهيد الأرضية حتي يتمتعن بالفرص الاجتماعية".
وأکد الرئيس روحاني:"إذا کان من المقرر ان تتحقق الوحدة و التلاحم و الوفاق في المجتمع، يجب ان يساهم جميع أفراد المجتمع في هذا الأمر و لابد ان تُحترم المرأة حتي يتحقق الرفق و التضامن".
و تابع الرئيس روحاني:"کما ان للنساء دورا محوريا في البيوت، لابد ان يشارکن في الأنشطة الاجتماعية في اطار صون القيم و المبادئ".

الخبر: 86027

- اللقاءات الداخلية

- رئیس‌جمهوری

الاخبار المرتبطة

مختارات