الرئيس روحاني لدي عودته الي طهران:

يتضاعف التبادل الاقتصادي بين طهران و عشق أباد حتي نهاية العام الجاري/تستعد طهران للمشارکة الواسعة في المشاريع الاقتصادية في ترکمانستان

شدد الرئيس روحاني انه تم الاتفاق بين البلدين في مجال تضاعف التبادل الاقتصادي بين طهران و عشق أباد حتي نهاية العام الجاري بالمقارنة الي السنة الماضية.

الخبر: 85358 -

السبت ١٤ مارس ٢٠١٥ - ٠٩:٠٥

وأشار الرئيس روحاني في مطار طهران لدي عودته الي طهران الي دور الناشطين الاقتصاديين و المستثمرين في تنمية التعاون الاقتصادي بين البلدين وقال:"تسهيل تجول الناشطين الاقتصاديين و تصدير سلعهم و خدماتهم الي دول الجوار يحظي أهمية فائقة".
وأشار الرئيس روحاني الي المفاوضات الثنائية بين البلدين في تبادل الطاقة قائلا:"أعلننا عن رغبتنا في شراء الکهرباء من ترکمانستان".
و أوضح الرئيس روحاني:"خلال المباحثات التي جرت بيننا تم الحصول علي الاتفاقيات في مجالات الصحة و الطب و بناء المراکز البتروکيمياوية و تصدير الخدمات التقنوية و الهندسية وقد تمهّد الأرضيات لتوثيق العلاقات".
وأکد الرئيس روحاني:" تستعد طهران للمشارکة الواسعة في المشاريع الاقتصادية في ترکمانستان".
وتابع الرئيس روحاني:"مازالت ترکمانستان تدعم أنشطة ايران النووية السلمية و أعلننا عن دعمنا لسياسة السلام و المحايدة التي اتخذتها ترکمانستان و أرجو ان تتوجه علاقاتنا مع الجيران نحو مزيد من التقدّم وفق مبادئ السياسة الخارجية لحکومة التدبير والأمل".

الخبر: 85358

- الرحلات الخارجیّة

- رئیس‌جمهوری

الاخبار المرتبطة

مختارات