الرئيس روحاني لدي استقباله وزير الخارجية الإيطالي:

ترحب ايران بتطوير علاقاتها مع ايطاليا/ليس هناﻙ أي سبب ان يبقي الحظر

أشار الرئيس روحاني الي الإمکانيات الواسعة التي تتمتع بها طهران و روما لتنمية علاقاتهما التجارية وقال:"لدي ايران و ايطاليا بصفتهما بلدان مؤثران في الحضارة الدولية، علاقات طيبة و ترحب طهران بتعزيز الشراکة الثنائية في الفترة الراهنة".

الخبر: 85088 -

الأحد ٠١ مارس ٢٠١٥ - ٠٧:٢٠

و أوضح حجة الإسلام والمسلمين الدکتور حسن روحاني لدي استقباله وزير الخارجية الإيطالي:"تعزيز التشاور بين القادة الايرانيين و الايطاليين و تمتين الأواصر والتعاون الثنائي ليس لصالح الطرفين فحسب بل لمصلحة المنطقة والعالم".
وأشار الرئيس روحاني الي التعاون الاقتصادي والثقافي العريق بين ايران و ايطاليا الي جانب الشراکة التجارية وقال:"مازالت العلاقات السياسية بين البلدين ايجابية و متنامية".
وشدد الرئيس روحاني ان اللقاءات العديدة التي جرت بين ساسة البلدين علي مستوي وزيري الخارجية تدلّ علي العزم الجاد لتطوير العلاقات و التعاون المشترﻙ وقال:"أعتقد انه بإمکاننا ان نعزز مستوي التعاون بين البلدين في معظم الأرضيات و الصعد حتي قبل التوصل الي اتفاق نهائي".
وصرح الرئيس روحاني:"ايران ملتزمة بوعودها و اليوم واضح للجميع ان الطرف الايراني جاد في المحادثات النووية".
وأکد الرئيس روحاني علي ضرورة التعاون المشترﻙ لمواجهة الارهاب وقال:"ذکرت الجمهورية الاسلامية الايرانية بالقادة الغربيين مرارا ان الارهاب المدعوم في بعض الدول کسوريا والعراق و ليبيا، يلحق الأضرار و ترجع مخاطره الي الدول الداعمة له في نهاية المطاف".
وصرح الرئيس روحاني:"أفرح ان ايران اليوم هي الداعمة الکبيرة للبلدان والشعوب التي تحارب الارهاب و قدّمت ايران مساعدات کثيرة الي الدول الجارة من أجل مواجهة الارهاب".
ومن جانبه شدد وزير الخارجية الإيطالي ان زيارته لطهران منعطف هام مؤکدا علي ارادة بلاده الجادة لتعزيز العلاقات الثنائية مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.
و أوضح وزير الخارجية الإيطالي اننا نري ان الحصول علي اتفاق نووي مفيد جدا بالنسبة الي ايران و ايطاليا والأسرة الدولية بأسرها وقال:"رغم ان ايطاليا لم تشارﻙ مباشرة في المفاوضات النووية مع ايران لکن ستبذل قصاري جهدها لدعم مسار المفاوضات و أرجو ان نشهد اتفاقا نوويا في أسرع وقت ممکن".

الخبر: 85088

- اللقاءات الخارجية

- رئیس‌جمهوری

الاخبار المرتبطة

مختارات