الرئيس روحاني لدي استقباله وزير خارجية البرتغال:

بإمکان ايران والبرتغال ان تصبحا بوابة الاتصال الي أوروبا والشرق الأوسط/لابد ان تتوجه وجهات نظر القادة الي تحقيق مصالح البلدان

وأشار الرئيس روحاني لدي استقباله وزير خارجية البرتغال الي العلاقات السياسية والاقتصادية والثقافية العريقة بين البلدين وقال:" نري ان ايران بإمکانها ان تصبح بوابة اتصال البرتغال بمنطقة الشرق الأوسط الاستراتيجية".

الخبر: 84143 -

الثلاثاء ٢٧ يناير ٢٠١٥ - ٠٨:٣٦

وشدد الرئيس روحاني أهمية تسوية المشاکل والأزمات المتأججة کالعنف والارهاب التي تواجهها المنطقة بل قارة أوروبا و کافة أنحاء العالم وقال:" تتوقع شعوبنا ان يتعاون قادة العالم بعضهم مع بعض للقضاء علي المعضلات والتحديات التي تواجهها البشرية".
وأشار الرئيس روحاني الي المحادثات النووية بين ايران و مجموعة 1+5 وقال:"لدي الشعب الايراني ارادة جادة لاستخدام التقنية النووية السلمية".
و أوضح الرئيس روحاني ان کافة الأنشطة النووية الايرانية تحت رقابة الوکالة الدولية للطاقة الذرية و في اطار القوانين الدولية وقال:"طيلة 14 عاما ماضيا کانت الوکالة تفتش المراکز النووية الايرانية بشکل واسع ولم يکن هناﻙ أي انحراف في الأنشطة النووية الايرانية".
وتابع الرئيس روحاني ان أنشطة ايران النووية سلمية و واضحة تماما وقال:"علي هذا الأساس لاتفيد ممارسة الضغط علينا".
و أوضح الرئيس روحاني:"لکل بلد وجهات نظر خاصة به و أحزاب و فئات مختلفة و لابد ان تتوجه وجهات نظر القادة الي تحقيق مصالح البلدان".
و من جانبه أشار وزير خارجية البرتغال الي العلاقات العريقة بين البلدين وقال:"ترغب البرتغال في توثيق العلاقات والشراکة الثنائية مع ايران و تتوفر اليوم فرصة تحويل العلاقات الثنائية".
وتابع وزير خارجية البرتغال ان زيارته لطهران فرصة مناسبة لتحويل العلاقات الثنائية بين البلدين وقال:"نري ان نجاح المفاوضات النووية مع ايران يحظو أهمية بالغة للطرفين و کافة أنحاء العالم".
وأکد وزير خارجية البرتغال:"ان نجاح المحادثات النووية قد يؤدي الي تعزيز التعاون والثقة بين الجانبين و تسعي البلدان الأوروبية لتوصل هذه المفاوضات الي النتيجة".

الخبر: 84143

- اللقاءات الخارجية

- رئیس‌جمهوری

الاخبار المرتبطة

مختارات