الرئيس روحاني لدي استقباله سفير کينيا الجديد:

تألمت البشرية جمعاء إثر المجازر التي ارتکبتها التنظيمات الارهابية کجماعة بوکوحرام

أشار الرئيس روحاني الي توسيع نطاق الارهاب في الشرق الأوسط و أفريقيا وقال:" تألمت البشرية جمعاء إثر المجازر التي ارتکبتها التنظيمات الارهابية کجماعة بوکوحرام".

الخبر: 84119 -

الإثنين ٢٦ يناير ٢٠١٥ - ٠٣:١٩

وأکد حجة الإسلام والمسلمين الدکتور حسن روحاني لدي استقباله سفير کينيا الجديد في طهران ان محاربة الارهاب بحاجة الي التعاون والتضامن الجاد بين کافة الدول وقال:"من المؤسف هناﻙ بعض الجماعات الارهابية التي تنشط باسم الدين والاسلام ولکن لاتتلاءم أفکار وأساليب هذه الجماعات مع مبادئ الدين الحنيف".
وأشار الرئيس روحاني الي زعزعة الأمن التي أحدثها قراصنة سواحل الصومال وقال:"لابد ان نساعد بعضنا البعض ثقافيا وسياسيا و استخباريا حتي نقضي علي أرضيات الأنشطة الارهابية".
واعتبر الرئيس روحاني کينيا دولة هامة ومؤثرة في شرق القارة السوداء قائلا:"تحظو الجمهورية الاسلامية الايرانية أهمية فائقة بهذا البلد ولابد ان نسعي لتوثيق العلاقات الثنائية بين البلدين".
ومن جانبه أکد سفير کينيا الجديد في طهران علي تعزيز الشراکة بين البلدين نظرا الي الامکانيات الراهنة وقال:"ترغب کينيا في تنمية الأواصر والمناسبات في المجالات السياسية والإعمارية".
وأشار سفير کينيا الجديد في طهران الي بعض الأزمات المتفاقمة کالارهاب و تهريب المخدرات والتغييرات البيئية وقال:"تحديدات نواجه خطرا داهما و هو تنظيم الشباب الارهابي و مع الأسف الشديد يسعي المنتمون الي هذه الجماعة للتطرف و تشويه سمعة الاسلام".

الخبر: 84119

- اللقاءات الخارجية

- رئیس‌جمهوری