الرئيس روحاني أمام أهالي بوشهر:

انتهي عصر التهديد والحظر/إذا لم يسلك المفاوضون مع ايران طريق المنطق و مسار العمل الجاد السريع سيتضررون/نتواصل سبيل المحادثات والتعايش السلمي مع العالم في اطار مصالح الشعب الايراني

أکد الرئيس روحاني أمام أهالي بوشهر اننا نتواصل سبيل المحادثات والتعايش السلمي مع العالم في اطار مصالح الشعب الايراني وقال:"علي جميع الذين فرضوا عقوبات ظالمة علي الشعب الايراني و اليوم يفکّرون بهذا الأسلوب ان يعلموا ان عصر التهديد والحظر انتهي".

الخبر: 83821 -

الثلاثاء ١٣ يناير ٢٠١٥ - ٠٣:٢٨

و أوضح حجة الإسلام والمسلمين الدکتور حسن روحاني في کلمة له أمام الحشد الجماهيري لأهالي بوشهر:"يرغب الشعب الايراني في انهاء الحظر الظالم علي ايران الاسلامية و إذا لم يسلك المفاوضون مع ايران طريق المنطق و مسار العمل الجاد السريع سيتضررون".
وتابع الرئيس روحاني ان الحکومة الحادية عشرة تتخذ خطوات جبارة نحو کسر مبني الحظر بدعم من الشعب الايراني و توجيهات القائد الأعلي للثورة الاسلامية وقال:"سنواصل بعون الله تعالي طريق ازالة کافة العقوبات في اطار مصالح الشعب الايراني".
وأشار الرئيس روحاني الي خفض أسعار النفط وقال:"من خطط خفض أسعار النفط بهدف إلحاق الضرر بالدول الأخري سيندم علي ذلك".
وأضاف الرئيس روحاني:"لايدوم مسار خفض أسعار النفط و إذا تخسر ايران نتيجة انخفاض أسعار النفط اعلموا ان الدول الأخري التي تنتج النفط کالسعودية والکويت ستخسر أکثر".
وصرح الرئيس روحاني:"خلال هذا العام، لانسمح ان يُضغط اقتصاد ايران نتيجة خفض أسعار النفط بازدياد حجم الصادرات غير النفطية".
و في بداية الخطاب، أعرب الرئيس روحاني عن تقديره لترحيب أهالي بوشهر بقدوم أعضاء حکومة الحکمة والأمل و حضورهم الحاشد في المطار والشوارع والملعب وقال:"هذا الحضور الواسع مؤشر علي مرافقة الحکومة والشعب الايرانيين لتقديم الخدمات للبلاد".
و أشار الرئيس روحاني الي سيرة النبي الأکرم (ص) و منهج الامام جعفر بن محمد الصادق (ع) وقال:"يجب الترکيز علي الوحدة والتضامن والمحبة والإخاء في البلاد ولابد ان نعزز التلاحم و الوحدة لاننا تحت مظلة الدستور و نطيع أوامر القيادة الرشيدة و نتابع هدفا واحدا و هو تنمية ايران واعتزازها".

الخبر: 83821

- الرحلات الداخلية

- رئیس‌جمهوری