الرئيس روحاني في اجتماع مجلس الوزراء:

يتابع الاستعمار والصهيونية العالمية اثارة الصراع والتخاصم بين المذاهب الاسلامية/لابد ان تتخذ الشيعة والسنة خطوات في مسار التنمية والوحدة والتلاحم

أشار الرئيس روحاني الي المخاطر التي يواجهها العالم الاسلامي في الظروف الراهنة وقال:"من الضروري ان تقف الشيعة و أهل السنة والجماعة جنبا الي جنب و يتخذ المسلمون بأجمعهم خطوات نحو التنمية و تعزيز الوحدة في العالم الاسلامي".

الخبر: 83706 -

الأربعاء ٠٧ يناير ٢٠١٥ - ٠٤:١٥

و هنأ حجة الإسلام والمسلمين الدکتور حسن روحاني في اجتماع مجلس الوزراء ذکري المولد النبوي الشريف و ذکري مولد الإمام جعفر بن محمد الصادق(ع) وقال:"يجب علينا ان نقتبس من أنوار سيرة النبي الأکرم (ص) والأئمة الطاهرين (ع) المبارکة و نستخدمها في حياتنا".
و أوضح الرئيس روحاني ان أعدائنا يستغلون النعرات الطائفية و الخلافات الدينية والمذهبية و القومية وقال:"مازالت الخلافات بين المذاهب موجودة ولم تحدث أية مشکلة و لکن بدأت الأزمة منذ اليوم الذي استغلها البعض بالتخطيط السياسي ويعرقلون مسار الوحدة الاسلامية".
وتابع الرئيس روحاني:" يتابع الاستعمار والصهيونية العالمية اثارة الصراع والتخاصم بين المذاهب الاسلامية".
وأشار الرئيس روحاني الي بعض الأنشطة الاعلامية التي أدارتها بعض الشبکات الاذاعية و القنوات الفضائية بحجة دعم الشيعة أو أهل السنة عبر البرامج المثيرة والموهنة:"لاشك ان هذه الأعمال يتم تطبيقها بتخطيط الاستعمار".
وصرح الرئيس روحاني ان الثورة الاسلامية الايرانية المبارکة منادية الي الوحدة والتلاحم والإخاء داعيا الي تطبيق الآية القرآنية التالية:" وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جميعا وَلاَ تَفَرَّقُواْ وَاذكُرُواْ نِعْمَة اللّهِ عَلَيْكُمْ".

الخبر: 83706

- اللقاءات الداخلية

- رئیس‌جمهوری

الاخبار المرتبطة

مختارات