رئیس الجمهوریة فی اجتماع مجلس الوزراء:

قامت الحکومة لأول مرة طیلة السنوات الـ14 الماضیة لانفاق 32 ألف ملیار تومان الی مؤسسة الضمان الاجتماعی من دیونها/ ستقوم الحکومة باقتراح وزیری الزراعة و الصناعة الی مجلس الشوری الاسلامی بابلاغ قانون البرلمان المصادق علیه/ ستتطور أنشطة الجیل الخامس من الإنترنت فی کافة البلاد تدریجیا/ یجب ان تتشکل المقاومة و الصحة و المعیشة خطابنا و نهجنا

أکد الرئیس روحانی علی دعم الذین لایملکون وحدات الاسکان مالیا و منح التسهیلات الیهم برقم 50 ملیون تومان بالعاصمة طهران و 30 ملیون تومان فی المدن الکبیرة الأخری فی أنحاء البلاد و فی المدن الصغیرة، یتم منح 15 ملیون تومان الیهم بأرباح منخفضة.

الخبر: 116450 -

الأربعاء ٢٢ يوليو ٢٠٢٠ - ٠١:٥٨

و أوضح رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الدکتور حسن روحانی الیوم الأربعاء فی اجتماع مجلس الوزراء انه یتم اعلان ظروف و میزات هذه القروض منذ الأسبوع القادم و سیتم تنفیذ هذا القرار دعما للذین یستغلون المنازل.

و تابع الرئیس روحانی ان هذا الحراك خطوة حکومیة جدیدة لدعم الذین لایمتلکون البیوت و خاصة خلال هذه الظروف الحرجة نتیجة تفشی جائحة کورونا و الحد من ارتفاع أسعار المنازل و وحدات الاسکان.

و أعلن الرئیس روحانی عن ارتفاع رواتب المتعاقدین عن العمل و تسوی هذه الرواتب مع رواتب الموظفین علی المستوی الوطنی.

و أکد الرئیس روحانی علی محاولة الحکومة الایرانیة لایجاد التعادل فی السوق الایرانیة و الحیلولة دون غلاء الأسعار الذی ضغط کبیر علی المواطنین و قال:"یحاول البنك المرکزی الایرانی ان یوجّه أسعار العملات الأجنبیة الی التعادل و فی هذا السیاق، یجب علی المصدرین ان یساعدوا و یقوموا بعرض العملات الناتجة عن الصادرات غیر النفطیة فی موقع نیما".

و أردف الرئیس روحانی قائلا:"قامت الحکومة لأول مرة طیلة السنوات الـ14 الماضیة لانفاق 32 ألف ملیار تومان الی مؤسسة الضمان الاجتماعی من دیونها".

و صرح الرئیس روحانی:"ستقوم الحکومة باقتراح وزیری الزراعة و الصناعة الی مجلس الشوری الاسلامی بابلاغ قانون البرلمان المصادق علیه".

و أکد الرئیس روحانی:"ستتطور أنشطة الجیل الخامس من الإنترنت فی کافة البلاد تدریجیا".

و تابع الرئیس روحانی:"یجب ان تتشکل المقاومة و الصحة و المعیشة خطابنا و نهجنا".

و أشار الرئیس روحانی الی أنشطة الحکومة الایرانیة الدبلوماسیة و تعزیز هذه الاجراءات الدبلوماسیة خلال الأسابیع الأخیرة و قال:"اختارت الحکومة نهجا صحیحا من الناحیة السیاسیة منذ عام 1392 و حقق هذا النهج، مکاسب و انجازات مرموقة طوال السنوات السبع الماضیة و اتخذنا اجراءات مرموقة و واسعة فی العلاقات السیاسیة و الاقتصادیة و ارساء الأمن الاقلیمی و العلاقات مع مختلف دول العالم فی شتی المواضیع".

و تابع الرئیس روحانی اننا شهدنا خلال الأسابیع الأخیرة توثیق النشاطات الدبلوماسیة مع الجیران و یوم أمس، کان لدینا لقاء مع رئیس وزراء العراق و تم تنفیذ الاتفاقیات الطیبة بشأن الترددات الجمرکیة و العلاقات الاقتصادیة و البنکیة بین البلدین و نرجو ان یتم تنفیذها فی مستقبل قریب".

 

الخبر: 116450

- الجلسات

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات