رئیس الجمهوریة فی اجتماع معالجة و حل العقبات الراهنة أمام الصادرات:

سیاسة الحکومة الایرانیة تتمثل فی دعم الصادرات من أجل تعزیز الانتاج الوطنی و سد الاحتیاجات الوطنیة فی العملات الأجنبیة/ التنویع فی صادرات السلع و البضائع غیر النفطیة، سبب لانخفاض احتمالیة الخسائر للاقتصاد الوطنی/ أکد علی ضرورة توثیق العلاقات و التبادل الحدودی مع البلدان الاقلیمیة

أشار رئیس الجمهوریة فی اجتماع معالجة و حل العقبات الراهنة أمام الصادرات الی ضرورة تنمیة المناسبات التجاریة و الحدودیة مع دول الجوار مشددا علی أهمیة التنویع فی صادرات السلع و البضائع غیر النفطیة.

الخبر: 116416 -

الإثنين ٢٠ يوليو ٢٠٢٠ - ٠٦:٢٢

و أوضح رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الدکتور حسن روحانی مساء الیوم الاثنین فی اجتماع معالجة و حل العقبات الراهنة أمام الصادرات و توفیر الأرضیات اللازمة من أجل تعزیز الصادرات الی الدول الخارجیة و خاصة الجیران، مشددا علی أهمیة عودة العملات الناتجة عن التصدیر الی عجلة الاقتصاد الوطنی.

و أردف الرئیس روحانی قائلا:"سیاسة الحکومة الایرانیة تتمثل فی دعم الصادرات من أجل تعزیز الانتاج الوطنی و سد الاحتیاجات الوطنیة فی العملات الأجنبیة".

و تابع الرئیس روحانی:"التنویع فی صادرات السلع و البضائع غیر النفطیة، سبب لانخفاض احتمالیة الخسائر للاقتصاد الوطنی".

و أکد الرئیس روحانی فی هذا الملتقی علی ضرورة توثیق العلاقات و التبادل الحدودی مع البلدان الاقلیمیة.

 

الخبر: 116416

- الجلسات

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات