رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة العلیا للتنسیق الاقتصادی:

تعزم الحکومة الایرانیة علی تسویة المشاکل و المعضلات القائمة و تحسین الظروف المعیشیة الحرجة بکل قواها و بمساعدة السلطتین التشریعیة و القضائیة

أشار رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة العلیا للتنسیق الاقتصادی الی المعضلات القائمة و الظروف المعیشیة الحرجة بسبب العقوبات المفروضة و جائحة کورونا مشددا علی ضرورة التعاون و الوفاق بین السلطات الثلاث لحلحلة المشاکل الراهنة.

الخبر: 116302 -

الإثنين ١٣ يوليو ٢٠٢٠ - ٠٧:١٥

و أشار رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الدکتور حسن روحانی الیوم الاثنین فی اجتماع اللجنة العلیا للتنسیق الاقتصادی الی تشکیل هذه اللجنة اثر انسحاب الولایات المتحدة الأمیرکیة من الاتفاق النووی و فرض العقوبات الجائرة علی الشعب الایرانی و الحرب الاقتصادیة علی هذا الشعب قائلا:"شدد سماحة القائد الأعلی للثورة الاسلامیة فی اجتماع علی ضرورة جهوزیة و تنسیق بین کافة أرکان البلاد فی مسار مواجهة الحرب الاقتصادیة للعدو و شدد سماحته ان القائد العام لهذه الحرب، یجب ان یکون رئیس الجمهوریة و علی السلطات و الأرکان الأخری ان تقف الی جانب الحکومة".

و أوضح الرئیس روحانی ان اللجنة العلیا تم تشکیلها من أجل اتخاذ القرارات المناسبة الصحیحة نظرا الی الظروف الاقتصادیة المتمیزة و قال:"علی هذا الأساس من المقرر ان تکون القرارات المتخذة التی بحاجة الی التنسیق بین کافة السلطات، یلزم تنفیذها من قبل الجمیع بعد تأیید سماحة قائد الثورة الاسلامیة".

و تابع الرئیس روحانی ان هناك قرارات طیبة طیلة العامین المنصرمین فی هذه الاجتماعات قائلا:"لحد الآن استطعنا ان نجتاز المشاکل بفضل الوحدة و التنسیق و التعاون و هناك فرصة التی تمتد عاما واحدا أمامنا و بامکان السلطات الثلاث ان تتخذ القرارات من أجل ازدهار البلاد الی جانب بعضها البعض".

و تابع الرئیس روحانی:"تعزم الحکومة الایرانیة علی تسویة المشاکل و المعضلات القائمة و تحسین الظروف المعیشیة الحرجة بکل قواها و بمساعدة السلطتین التشریعیة و القضائیة".

و أعرب الرئیس روحانی عن شکره لتوجیهات سماحة القائد الأعلی للثورة الاسلامیة الحکیمة التی هی فی الحقیقة خارطة الطریق للسلطات الثلاث من أجل التعاون و تضافر الجهود معربا عن أمله ان یدیر مسؤولو السلطات الثلاث بالتعاون و الشراکة و الوفاق ظروف البلاد بأفضل الطرق الممکنة فی مسار خفض المشاکل الشعبة و تحسین المعیشة.

و قبل کلمة رئیس الجمهوریة، شدد رئیس السلطة القضائیة فی هذا الاجتماع علی ضرورة الشراکة و التعاون الوثیق بین کافة السلطات لحل المعضلات الاقتصادیة للوطن قائلا:"یتوقع الشعب الایرانی ان ینفذ المسؤولون اجراءات مؤثرة و مرموقة فی مسار تسویة المشاکل المعیشیة القائمة و الاقتصاد الوطنی و علی السلطات الثلاث اتخاذ القرارات لتسویة المشکلات الراهنة الی جانب بعضها البعض و البرنامج المنسجم".

و أکد الدکتور محمد باقر قالیباف رئیس مجلس الشوری الاسلامی فی هذا الملتقی:"یمکن اتخاذ الاجراءات المؤثرة لتسویة المشاکل الاقتصادیة بفضل التعاون و التنسیق و الوفاق من قبل کافة السلطات و جمیع المسؤولین فی کافة المستویات".

 

الخبر: 116302

- الجلسات

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات