نطلب المساعدة و التعاون بین کافة السلطات حتی نجتاز هذه الصعوبات و المشاکل بسلام/ ایران مازالت مستعدة لقبول الرقابة القانونیة من جانب الوکالة الدولیة للطاقة الذریة/ یجب علی المصدرین ان یزیدوا حجم الصادرات و یعیدوا العملات الناجمة عن التصدیر/ یجب علی الأمیرکیین ان یرجعوا من نهجهم الخاطئ بدل المجاملات لاجراء المباحثات التی لاأساس لها

اعتبر رئیس الجمهوریة فی اجتماع مجلس الوزراء صون ماء الوجه و المکانة للوکالة الدولیة للطاقة الذریة هاما للنظام الدولی و قال:"أساس العمل بالنسبة لایران یتمثل فی الشراکة مع الوکالة الدولیة للطاقة الذریة و علی الوکالة ان لاتخرج عن مسارها القانونی خضوعا لضغوط الولایات المتحدة و الکیان الصهیونی".

الأربعاء ٢٤ يونيو ٢٠٢٠ - ١١:٥١

و أوضح حجة الاسلام و المسلمین الدکتور حسن روحانی الیوم الأربعاء فی اجتماع مجلس الوزراء:"ایران مازالت مستعدة لقبول الرقابة القانونیة من جانب الوکالة الدولیة للطاقة الذریة و تتعاون مع الوکالة فی اطار القانون".

و أکد الرئیس روحانی ردا علی الادعاءات و الدعایات التی یروجها الأمیرکیون بشأن جهوزیتهم لاجراء المفاوضات مع ایران مشددا انه یجب علی الأمیرکیین ان یرجعوا من نهجهم الخاطئ بدل المجاملات لاجراء المباحثات التی لاأساس لها.

و تابع الرئیس روحانی:"فی الأواخر مارس الکیان الصهیونی و الولایات المتحدة ضغوطا علی الوکالة الدولیة للطاقة الذریة و نخاف ان یلوث هؤلاء الخُدّاع، الوکالة و یسببوا انحراف الوکالة عن مسارها الحقیقی".

و أوضح الرئیس روحانی:"یضغط الکیان الصهیونی و الامریکان علی الوکالة و یریدون خروج الوکالة عن مسارها الحقیقی بطرح المواضیع التی تتعلق بقبل 20 عاما و ان الرد الحازم علی هذه الخطوة سهل لکن الأساس بالنسبة لنا هو استمرار التعاون مع الوکالة و یجب ان تلتفت الوکالة بان لاتخرج عن مسارها القانونی".

و أضاف الرئیس روحانی:"من جهة أخری ان الأوروبیین الذین یخجلون من الشعب الایرانی بسبب عدم وفائهم بالتزاماتهم قبل انسحاب الولایات المتحدة الأمیرکیة من الاتفاق النووی و بعده و اعتذروا من هذا الأمر هاتفیا و حضوریا لکن الیوم دخلوا الی هذه الظروف التی أحدثها الکیان الصهیونی و الولایات المتحدة و لم نكن نتوقع منهم ان يخضعوا لسياسات و املاءات الولایات المتحدة و یحافظوا علی استقلالیتهم".

 و صرح الرئیس روحانی:"ان السید الجدید الذی تولی مهام الوکالة الدولیة للطاقة الذریة یجب ان یعلم بان صون ماء الوجه و المکانة للوکالة الدولیة للطاقة الذریة هاما للنظام الدولی".

و أردف الرئیس روحانی قائلا:"ایران مازالت مستعدة لقبول الرقابة القانونیة من جانب الوکالة الدولیة للطاقة الذریة".

و أوضح الرئیس روحانی:"توفیر الأجواء لتواجد السیدات بشکل أکثر و أفضل نشاطا فی ساحة المجتمع، من مفاخر حکومة التدبیر و الأمل".

و أوضح الرئیس روحانی:"یجب علی المصدرین ان یزیدوا حجم الصادرات و یعیدوا العملات الناجمة عن التصدیر".

و صرح الرئیس روحانی:"یجب علی الأمیرکیین ان یرجعوا من نهجهم الخاطئ بدل المجاملات لاجراء المباحثات التی لاأساس لها".

و تابع الرئیس روحانی:"نطلب المساعدة و التعاون بین کافة السلطات حتی نجتاز هذه الصعوبات و المشاکل بسلام".

و أکد الرئیس روحانی:"ان الحکومة الایرانیة تتمتع بالامکانیات و رؤوس الأموال الکثیرة فی قطاعات الأراضی و أسهم المؤسسات الاقتصادیة الحکومیة و المناجم و اذا یتم تفعیل هذه الامکانیات الخصبة، ستتغیر الظروف الوطنیة".

و أضاف الرئیس روحانی:"حالیا تنشط الحکومة الایرانیة بجد و نشاط و من المقرر تدشین المشاریع الهامة حتی نهایة العام الجاری رغم کافة الضغوط و المشاکل کما ان هناك مشاریع هامة و عملاقة فی شتی المجالات و الحقول طیلة الأشهر المنصرمة".

و أشار الرئیس روحانی الی تقریر وزیر الصحة و العلاج و التعلیم الطبی بشأن تحسین ظروف المحافظات التی کانت تواجه الحالة الحمراء و قال:"من حسن الحظ اننا شهدنا الانخفاض فی حدة الاصابة و المرض فی هذه المحافظات بفضل جهود و نشاطات الطاقم الطبی و مدافعی الصحة العامة و الوطنیة للبلاد".

 

الخبر: 115994  

- الجلسات

- آخرین اخبار