رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة الوطنیة لمکافحة فیروس کورونا المستجد:

یجب علی المواطنین ان یستمروا بالصمود و مواجهة الجائحة بالصبر و الاستقامة من أجل ایران العزیزة و صون المکاسب/ لایُعلم زمن القضاء علی فیروس کورونا و یجب علینا ان نستعد لمواجهة الجائحة لفترة طویلة/ یجب ان تتوفر الکمامات بشکل وسیع و رخیص و یستخدمها الشعب/ من المقرر استئناف نشاطات الجامعات منذ یوم 15 شهریور للعام الجاری بمحاضرات و سکن جامعی بتواجد عدد قلیل من الطلاب

شدد رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة الوطنیة لمکافحة فیروس کورونا المستجد ان النشاطات یجب تنفیذها فی مسار محاربة جائحة کورونا و یجب التجنب عن التجمعات و الترددات غیر الضروریة بشکل جاد مشددا انه یجب علی المواطنین ان یستمروا بالصمود و مواجهة الجائحة بالصبر و الاستقامة من أجل ایران العزیزة و صون المکاسب التی تحققت.

الخبر: 115950 -

السبت ٢٠ يونيو ٢٠٢٠ - ١١:٤٧

و أوضح حجة الاسلام و المسلمین الدکتور حسن روحانی الیوم السبت فی اجتماع اللجنة الوطنیة لمکافحة فیروس کورونا المستجد بانه لایُعلم زمن القضاء علی فیروس کورونا و یجب علینا ان نستعد لمواجهة الجائحة لفترة طویلة قائلا:"الحد من تفشی فیروس کورونا و قطع سلاسل المرض مسؤولیة ثقیلة التی تقع علی عاتق الجمیع و تثبت خبراتنا خلال الأشهر الأربع الماضیة بان الأنشطة الاقتصادیة و التعلیمیة و الثقافیة و المعنویة قدتکون حرة بشرط مراعاة کامل البروتوکولات و الارشادات الصحیة و الاحترازیة بشکل دقیق".

و أوضح الرئیس روحانی فی هذا الملتقی بحضور کافة محافظی البلاد عبر الفیدئو ان هناك أکثر من أربع أشهر من بدأ فیروس کورونا فی البلاد قائلا:"خلال هذه الفترة، أظهر الناس تضامنا و تعاونا جیدا و بذلت الکوادر الطبیة جهودا و تضحیات عالیة فی هذه المدة".

و صرح الرئیس روحانی بانه لایُعلم زمن القضاء علی فیروس کورونا و یجب علینا ان نستعد لمواجهة الجائحة لفترة طویلة وفق اعلان العلماء و الخبراء و المتخصصین للصحة و العلاج و الطب قائلا:"هذا الفیروس لیس له سلوك ثابت و یتغیر دائما و علینا ان نستعد لاحتمال فترة طیلة لتواجد هذا الفیروس و تفشیه".

و تابع الرئیس روحانی:"المهم هو ان فیروس کورونا لاینتقل بارادته و یتم انتشاره بعدم التزام التعلیمات الصحیة و هذا یعنی اننا لنا دور هام فی تفشی هذا المرض و لهذا تقع علی عاتق الجمیع مسؤولیة ثقیلة للغایة و یجب ان نساعد بعضنا البعض للوقایة و الاحتراز".

و أوضح الرئیس روحانی:"ان مراعاة التوصیات الصحیة و خاصة ارتداء الکمامات لها دور هام و مرموق للوقایة و قطع سلاسل التفشی للجائحة و إحدی المواضیع التی تطرقنا الیها فی الجلسة الیوم، اجبار ارتداء الکمامات فی المناطق المنظورة و من المقرر عرض القرار للمصادقة علیه بعد المعالجة".

و صرح الرئیس روحانی:" یجب ان تتوفر الکمامات بشکل وسیع و رخیص و یستخدمها الشعب الایرانی للوقایة من الفیروس".

و أشار الرئیس روحانی الی قرارات اللجنة قائلا:"من المقرر استئناف نشاطات الجامعات منذ یوم 15 شهریور للعام الجاری بمحاضرات و سکن جامعی بتواجد عدد قلیل من الطلاب".

و أضاف الرئیس روحانی:"یجب علی المواطنین ان یستمروا بالصمود و مواجهة الجائحة بالصبر و الاستقامة من أجل ایران العزیزة و صون المکاسب".

و أوضح الرئیس روحانی ان فیروس کورونا لم یکن فیروسا سهلا و أثر جذریا علی کافة العلاقات الانسانیة قائلا:"تم الغاء کثیر من الأشغال و المهن نتیجة تفشی الفیروس و هناك خسارة کبیرة ناجمة عن تفشی المرض لمختلف القطاعات کالسیاحة و الصادرات و الواردات و العلاقات الدولیة و التعلیم و حتی جزء من قطاع الطب".

و أکد الرئیس روحانی:"بفضل تضحیات الطاقم الطبی و الصحی و مدافعی الصحة العامة الذین یقعون فی الخط الأمامی و التعاون الوثیق للقوات المسلحة و القطاعات الأخری، کنا فاخرین و فائزین لحد الآن فی مسار مواجهة جائحة کورونا".

و أعرب الرئیس روحانی عن تقدیره لجهود قطاع الاقتصاد الوطنی و قال:"رغم الظروف المنصرمة و الغاء جزء من الصادرات، هناك جهود طیبة للغایة لتأمین العملات اللازمة و سد الاحتیاجات لاستیراد السلع الأساسیة الضروریة الی البلاد و لم تکن مشکلة فی هذا المجال".

 

الخبر: 115950

- الجلسات

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات