رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة الوطنیة لمواجهة فیروس کورونا:

الاحصائیات و الأرقام بشأن مسار مواجهة فیروس کورونا مؤملة و نوصی أبناء الشعب الایرانی بالبقاء فی منازلهم/ أعرب عن شکره لسماحة القائد الأعلی للثورة الاسلامیة و القوات المسلحة/ علی وسائل الاعلام ان تساعد للتسریع من اجتیاز هذه الظروف عبر ابلاغ المعلومات و الوعی للمجتمع

أعرب رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة الوطنیة لمواجهة فیروس کورونا عن تقدیره البالغ لجهود و تضحیات جمیع الکوادر الصحیة علی المستوی الوطنی لمواجهة فیروس کورونا مشددا ان الاحصائیات و الأرقام بشأن مسار مواجهة فیروس کورونا مؤملة و نوصی أبناء الشعب الایرانی بالبقاء فی منازلهم و اذا لزم الأمر للخروج، علیهم المراعات بکافة التوصیات الصحیة.

الخبر: 114246 -

الإثنين ١٦ مارس ٢٠٢٠ - ٠١:٠٠

و جاء فی کلمة رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الدکتور حسن روحانی الیوم الاثنین فی اجتماع اللجنة الوطنیة لمواجهة فیروس کورونا:

بسم الله الرحمن الرحیم

 

أوجه الشکر مرة أخری لجهود و تضحیات جمیع الکوادر الصحیة علی المستوی الوطنی لمواجهة فیروس کورونا المستجد و تقریر الاجتماع الأول، کان مؤملا للغایة.

هناك تحشید عام علی المستوی الوطنی و أعمال و فحص طیب فی البلاد و نرجو ان تکون ثمار هذه الاجراءات، طیبة جدا.

علی کل حال،‌ ان الاحصائیات و الأرقام بشأن مسار مواجهة فیروس کورونا مؤملة و نوصی أبناء الشعب الایرانی بالبقاء فی منازلهم و اذا لزم الأمر للخروج، علیهم المراعات بکافة التوصیات الصحیة علینا ان نأخذ "البقاء فی البیوت" کشعار لعامنا الجاری و نسأل الله تعالی ان یمن علینا بالخیر و العافیة و الرحمة الواسعة الوازعة لحیاة مواطنینا فی بدایة العام 1399.

فی الاجتماع الیوم تم التحدث باننا قمنا باجتیاز ذروة الاصابة بفیروس کورونا المستجد و من المقرر ان یوضح الدکتور نمکی وزیر الصحة الایرانی هذا الأمر لأبناء الشعب و هذا الموضوع مؤمل للغایة بالنسبة لنا و اننا نستطیع ان نجتاز هذا الموضوع بفضل الاهتمام الجاد و الجهود الدؤوبة و العامة.

هنا أؤکد بان سماحة القائد الأعلی للثورة الاسلامیة تفضل و قام سماحته بایجاد مقر بقیادة اللجنة العامة للقوات المسلحة الایرانیة و نشکر سماحته و أیضا نشکر  القوات المسلحة التی مازالت حارضة فی الخطوط الأمامیة فی کافة المراحل الصعبة و الأزمات و المتاعب و فی هذا الحادث أیضا دخل الی المعرکة و الساحة و بحمد الله تعالی وفق التقریر الذی قُدّم الیوم، تم تنشیط جزء من سرائر القوات المسلحة للمستشفیات.

لاریب ان هذه مساعدة کبیرة للبلاد و أبناء الشعب الایرانی و أشکر جمیع الکوادر الصحیة و الطبیة للبلاد و أیضا قطاع الصحة التابع للقوات المسلحة الایرانیة و جمیع قادة القوات المسلحة الأعزاء لتنظیمهم و ادارتهم هذه الامکانیات.

یجب علی وسائل الاعلام ان تساعد للتسریع من اجتیاز هذه الظروف عبر ابلاغ المعلومات و الوعی للمجتمع و الشعب الایرانی.

أهنئ تقارب حلول العام الجدید 1399 و عید النوروز متمنیا الشفاء العاجل لجمیع الأعزاء الذین أصیبوا بالمرض و هم حالیا فی المستشفیات و سنکون فی خدمة الناس و نتحدث معهم.

أدعو أبناء‌ الشعب الایرانی الی الحلم و ضبط النفس فی هذه الظروف لان الشعب الایرانی مازال حلیما و صابرا طوال التاریخ و ان ظروفنا الراهنة متغیرة عن الظروف المسبقة و ان التعاون و الوفاق و التضامن، سبب لتوصل الأعمال الی النتیجة بشکل أسرع.

بعون الله تعالی یتم تسجیل نهایة العام الجاری 1398 کعام التعاون و الشراکة الکبیرة بین أبناء الشعب الایرانی و جمیع النشطاء فی قطاع الصحة و العلاج علی المستوی الوطنی و التغلب علی فیروس کورونا الخطیر و نسأل الله تعالی ان یکون العام القادم 1399 عام البهجة و الفرح و الجهود و السعی الدؤوب لجمیع أبناء الشعب الایرانی الکبیر العزیز.

بعون الله تعالی و فضله

 

الخبر: 114246

- اللقاءات الداخلية

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات