رئیس الجمهوریة فی اجتماع مجلس الوزراء:

ای قرار بشان ایجاد العطلة او التحدیدات فی صلاحیات اللجنة الوطنیة لمکافحة فیروس کورونا/ یجب ان لایتحول فیروس کورونا الی سلاح الاعداء و سعیهم لتعطیل الاعمال و المهن و مسار الانتاج فی البلاد/ ان مرض التشویش و القلق و الاضطراب أسوء بکثیر عن فیروس کورونا/ یجب علی الامیرکیین ان یفکروا بمئات الوفیات فی بلادهم اثر مرض انفولانزا/ تم تنظیم میزانیة العام القادم علی أساس الحقائق الراهنة؛ علی مجلس الشوری الاسلامی التسریع فی مصادقتها

شدد رئیس الجمهوریة فی اجتماع مجلس الوزراء انه لم یکن هناك ای قرار بشان ایجاد الحجر الصحی فی ایة مدن و علی المواطنین ان لایسمعوا الشائعات و الاخبار الکاذبة قائلا:"ای قرار بشان ایجاد العطلة او التحدیدات فی صلاحیات اللجنة الوطنیة لمکافحة فیروس کورونا".

الخبر: 114070 -

الأربعاء ٢٦ فبراير ٢٠٢٠ - ٠١:١٤

و جاء فی کلمة رئیس الجمهوریة فی اجتماع مجلس الوزراء:

بسم الله الرحمن الرحیم

أقول لابناء الشعب الایرانی العزیز اننا سنجتاز مشکلة کورونا کما اننا قمنا باجتیاز المشاکل السابقة بفضل التعاون و الوفاق و المرافقة و التلاحم بین ابناء الشعب و الحکومة الایرانیة.

من حسن الحظ هناك جهود ثمینة طوال الاسبوعین الاخیرین من اجل الوقایة و الاجراءات الاحترازیة و التشخیص و العلاج للمرضی.

فی الظروف الراهنة نحتاج الی السلوك المنطقی العاقل و لابد ان نواجهها بشکل جاد و تخصصی و لهذا تم تفویض اللجنة الوطنیة لمکافحة فیروس کورونا الی وزارة الصحة و العلاج و التعلیم الطبی و وزیر الصحة.

و علی هذا الأساس یتم نقل جمیع الأرقام الی الشعب و لابد ان یستمع المواطنون الی ارشادات و توجیهات وزارة الصحة بعیدین عن الشائعات و الأخبار الکاذبة.

لم یکن هناك ای قرار بشان ایجاد الحجر الصحی فی ایة مدن و علی المواطنین ان لایسمعوا الشائعات و الاخبار الکاذبة.

ای قرار بشان ایجاد العطلة او التحدیدات فی صلاحیات اللجنة الوطنیة لمکافحة فیروس کورونا.

یجب ان لایتحول فیروس کورونا الی سلاح الاعداء و سعیهم لتعطیل الاعمال و المهن و مسار الانتاج فی البلاد.

ان مرض التشویش و القلق و الاضطراب أسوء بکثیر عن فیروس کورونا.

یجب علی الامیرکیین ان یفکروا بمئات الوفیات فی بلادهم اثر مرض انفولانزا.

تم تنظیم میزانیة العام القادم علی أساس الحقائق الراهنة؛ علی مجلس الشوری الاسلامی التسریع فی مصادقتها.

موضوع آخر هو موضوع السیول و نسمع فی السنة الراهنة حدوثها فی بعض المحافظات و نقول للشعب الایرانی العزیز ان التوقعات فی العام الجاری أفضل بکثیر بالمقارنة الی العام المنصرم و لدینا استعداد کامل و تام فی هذا الصدد.

ان لجنة ادارة الأزمات مستعدة تماما و ان المحافظین علی أتم الاستعداد و ان وزر الداخلیة یتابع موضوع شخصیا بشکل منظم و لهذا یتواجد استعداد تام و شامل.

نسأل الله تعالی ان تکون الأمطار فی العام الجاری أسباب الرحمة الالهیة و لمتکن هناك أیة خسائر لأبناء الشعب الایرانی و لابد ان نستعد لبدایة عام جید للغایة و نسأل الله تعالی ان یمن علینا بتوفیق الخدمات الی المواطنین بشکل أفضل فی العام الجاری.

یجب ان یثق الشعب الایرانی بان الحکومة تبذل قصاری جهدها لمواجهة فیروس کورونا علی المستوی الوطنی و بعون الله تعالی سنجالز هذه المشکلة فی أسرع وقت ممکن. بحوله و قوته تعالی

 

الخبر: 114070

- اللقاءات الداخلية

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات