رئیس الجمهوریة فی حفلة تکریم المنتخبین لجائزة کتاب العام و الهدیة العالمیة لکتاب السنة:

کانت الثورة الاسلامیة مبنیة‌ علی أساس الوعی الشعبی و الکتابة و الکتب و تنویر الأفکار/ لابد ان نؤلف الکتب و نکرّمها و ننتقدها/ قرار فرض العقوبات علی الشعب الایرانی من قبل الولایات المتحدة الأمیرکیة اجراء ارهابی/ یجب ان نفضح جرائم الولایات المتحدة الأمیرکیة للجمیع عبر الکتاب و البیان/ ستکون التنمیة الاقتصادیة هذا العام ایجابیة بدون الاعتماد علی عوائد النفط/ تدل کافة المؤشرات اننا لا و لن نرکع أمام ضغوط الأعداء و لانتسلم أبدا

شدد رئیس الجمهوریة فی حفلة تکریم المنتخبین لجائزة کتاب العام و الهدیة العالمیة لکتاب السنة ان قرار فرض العقوبات علی الشعب الایرانی من قبل الولایات المتحدة الأمیرکیة اجراء ارهابی قائلا:" تدل کافة المؤشرات اننا لا و لن نرکع أمام ضغوط الأعداء و لانتسلم أبدا".

الخبر: 113671 -

الأربعاء ٠٥ فبراير ٢٠٢٠ - ٠٧:٤١

و أوضح رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الدکتور حسن روحانی مساء الیوم الأربعاء فی حفلة تکریم المنتخبین لجائزة کتاب العام و الهدیة العالمیة لکتاب السنة:"فی بعض الأمور، یکون رقم التضخم سلبیا بما فیها الصناعة و فی بعض الأمور الأخری تصل الی 0/7 بالمئة".

و جاء فی کلمة رئیس الجمهوریة فی حفلة تکریم المنتخبین لجائزة کتاب العام و الهدیة العالمیة لکتاب السنة:

بسم الله الرحمن الرحیم

الحمدلله رب العالمین و صلی الله علی سیدنا و نبینا محمد و آله الطاهرین و صحبه المنتجبین

أفرح کثیرا لحضوری بین المثقفین و المفکرین و الکُتّاب و أهل القلم متزامنا مع عشرة الفجر ذکری انتصار الثورة الاسلامیة فی ایران.

لاریب ان الفخر یتحقق فی ظل العلم و المعرفة و التفکیر و الرأی و ان بقاء التنمیة و التقدم و الفخر أیضا یکمن فی الکتابة و تألیف الکتب و الهدف منها جمیها هو ان نوضح الطریق أمام المجتمع البشری و کافة جماهیر الشعوب.

کانت الثورة الاسلامیة فی ایران مبنیة‌ علی أساس الوعی الشعبی و الکتابة و الکتب و تنویر الأفکار.

لابد ان نؤلف الکتب و نکرّمها و ننتقدها.

فی بعض الأمور، یکون رقم التضخم سلبیا بما فیها الصناعة و فی بعض الأمور الأخری تصل الی 0/7 بالمئة.

لاریب ان قرار فرض العقوبات علی الشعب الایرانی من قبل الولایات المتحدة الأمیرکیة اجراء ارهابی.

یجب ان نفضح جرائم الولایات المتحدة الأمیرکیة للجمیع عبر الکتاب و البیان.

ستکون التنمیة الاقتصادیة هذا العام ایجابیة بدون الاعتماد علی عوائد النفط.

تدل کافة المؤشرات اننا لا و لن نرکع أمام ضغوط الأعداء و لانتسلم أبدا.

ترید الولایات المتحدة الأمیرکیة ممارسة الضغط علی الشعب الایرانی المثقف الذی کان مؤثرا فی التثقیف طوال القرون المتتالیة عبر قرار الحظر المفروض علیه.

لم تتوقف التنمیة و مسار التقدم فی البلاد رغم الضغوط التی تمارسها الولایات المتحدة الأمیرکیة.

انهم یریدون ان یفرضوا الاستسلام علینا فی المحادثات و هذا أمر مستحیل مهما کان رئیس الجمهوریة أو الحکومة ان شعبنا لایرضخ أمام الترکیع و الاستسلام أبدا.

لاریب ان العقوبات الأمیرکیة‌ بحق الشعب الایرانی من الجرائم الکبیرة للادارة الأمیرکیة و ان الظلم الأمیرکی بحق شعوب المنطقة نوع من الدعم عن الارهاب و هذا أیضا ظلم عظیم بحق کافة أرجاء المنطقة و شاهدتم أخیرا ان الرجل الذی کان یحارب الارهاب فی المنطقة طیلة السنوات الأخیرة اغتیل و استشهد بید الأمیرکیین و هذا یعنی ان الولایات المتحدة‌ الأمیرکیة لاترید القضاء علی الارهاب فی المنطقة طوال الأعوام الماضیة و هذا من مصادیق دعم الارهاب.

ما فعلته الولایات المتحدة الأمیرکیة اساءة لشعوب المنطقة و أخیرا جریمتها بحق الشعب الفلسطینی الکبیر و ما یُسمی بصفقة‌القرن و فی الحقیقة‌ هذه الصفقة جریمة‌ القرن و لم تعترف بها أیة دولة سوی بعض الدول حتی الاتحاد الأوروبی لم یقبلها و هذه من الأعمال عدیمة الخبرة التی ارتکبتها الادارة الأمیرکیة‌ الحالیة و صمدت الشعوب الاقلیمیة بوجه هذه الاجراءات مرة أخری و سنقاوم أمامها بعون الله سبحانه و تعالی.

 

الخبر: 113671

- اللقاءات الداخلية

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات