رئیس الجمهوریة فی الاتصال الهاتفی مع رئیس الوزراء الکندی:

أرغب فی مواصلة العلاقات الثنائیة‌ بین البلدین لصالح الشعبین فی المستقبل/ تستعد ایران لتقدیم کافة التسهیلات القنصلیة لتحقیق هذا الهدف/ وصل الأمن فی منطقة الشرق الأوسط الحساسة الی مرحلة خطیرة بسبب تدخلات و اجراءات الولایات المتحدة الأمیرکیة

شدد رئیس الجمهوریة فی الاتصال الهاتفی مع رئیس الوزراء الکندی اننا بذلنا جهودنا للتوصل الی أسباب هذا الحادث منذ اللحظات الأولی من وقوعه و اذا نصل الی نتیجة أخری، سنعرضها للرأی العام العالمی قال:"ترحب ایران بکافة أنواع الشراکة و توفر کافة التسهیلات القنصلیة من أجل ذلك".

الخبر: 113282 -

السبت ١١ يناير ٢٠٢٠ - ٠٩:٠٢

و أعرب حجة الاسلام و المسلمین الدکتور حسن روحانی مساء‌ الیوم السبت فی الاتصال الهاتفی مع رئیس الوزراء الکندی عن أسفه لسقوط الطائرة الأوکرانیة و مقتل الرکاب فی متنها و قال:"هناك تحقیقات مفیدة للعثور علی أسباب هذا الحادث المؤلم و تستمر التحقیقات الاستکمالیة حتی التوصل الی النتیجة النهائیة بسرعة و دقة".

و صرح الرئیس روحانی:"هذه الکارثة مؤلمة و محزنة جدا للشعبین الایرانی و الکندی و الشعوب التی کان عدد من مواطنوها فی متن الطائرة".

و أردف الرئیس روحانی قائلا:"اننا بذلنا جهودنا للتوصل الی أسباب هذا الحادث منذ اللحظات الأولی من وقوعه و اذا نصل الی نتیجة أخری، سنعرضها للرأی العام العالمی".

و صرح الرئیس روحانی أصدرتُ أوامر لازمة لاستمرار التحقیقات اللازمة تقنیا و حقوقیا و قال:"ترحب ایران بکافة أنواع الشراکة و توفر کافة التسهیلات القنصلیة من أجل ذلك و جاهزون لاستمرار المباحثات و التشاورات بین وزیری الخارجیة للبلدین".

و شدد الرئیس روحانی:"أرغب فی مواصلة العلاقات الثنائیة‌ بین البلدین لصالح الشعبین فی المستقبل".

و أوضح الرئیس روحانی:"وصل الأمن فی منطقة الشرق الأوسط الحساسة الی مرحلة خطیرة بسبب تدخلات و اجراءات الولایات المتحدة الأمیرکیة".

و أشار الرئیس روحانی الی تداعیات زعزعة الأمن الاقلیمی و اغتیال الفریق سلیمانی کقائد عسکری کبیر و متمتع بشعبیة واسعة بید الأمیرکیین علی شعوب المنطقة و قال:"الحل لارساء الأمن و الاستقرار هو عودة الجمیع الی القانون و نری بان الأمن الاقلیمی یتم ارساءها عبر مشارکة شعوب المنطقة فحسب".

و بدوره أعرب رئیس الوزراء‌ الکندی فی هذا الحوار الهاتفی عن تعازیه لمقتل عدد من مواطنی ایران فی سقوط الطائرة الأوکرانیة قائلا:"یجب ان نبذل جهودنا بالتعاون لکی تتضح أسباب هذا الحادث بوضوح".

و أعلن رئیس الوزراء الکندی عن استعداده للتعاون مع ایران لاجراء التحقیقات حول هذا الحادث قائلا:"أرجو ان نجری مباحثات أکثر بشأن المستجدات و المواضیع التی تؤثر علی أمن المنطقة".

و أعرب رئیس الوزراء الکندی عن تقدیره لشراکة القنصلیة مع المواطنین الکندایین مرحبا بالتعاون بین وزیری الخارجیة الایرانی و الکندی فی مختلف المجالات.

 

الخبر: 113282

- الحوارات الهاتفیّة

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات