رئیس الجمهوریة فی لقائه الملك المالیزی:

لایمکن حل مشاکل العالم الاسلامی بدون التنسیق و التعاون بین البلدان الاسلامیة/ فلسطین من الجروح العمیقة للعالم الاسلامی و یجب الالتفات الیها بشکل جاد

شدد رئیس الجمهوریة فی لقائه الملك المالیزی انه لایمکن حل مشاکل العالم الاسلامی بدون التنسیق و التعاون بین البلدان الاسلامیة قائلا:"فلسطین من الجروح العمیقة للعالم الاسلامی و یجب الالتفات الیها بشکل جاد فی قمة کوالالمبور الاسلامیة".

الخبر: 112841 -

الأربعاء ١٨ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٣:٠٢

و أعرب حجة الاسلام و المسلمین الدکتور حسن روحانی الیوم الأربعاء فی لقائه الملك المالیزی علی هامش قمة کوالالمبور الاسلامیة عن شکره لاجراء صحیح من قبل رئیس الوزراء المالیزی فی عقد هذه القمة بالعاصمة المالیزیة من أجل متابعة مشاکل العالم الاسلامی و تدخلات القوی الکبری فی شؤون المسلمین الداخلیة واصفا الانجازات العلمیة و الاقتصادیة أهم قضایا العالم الاسلامی.

و أکد الرئیس روحانی ان حل مشاکل العالم الاسلامی لایتحقق بدون التنسیق و التعاون بین البلدان الاسلامیة مشیرا الی تشرید الفلسطینیین طوال 70 سنة ماضیة و قال:"فلسطین من الجروح العمیقة للعالم الاسلامی و یجب الالتفات الیها بشکل جاد".

و من جانبه أعرب السلطان عبد الله الملك المالیزی عن شکره لتواجد الدکتور روحانی فی قمة کوالالمبور الاسلامیة معربا عن أمله ان تؤدی هذه القمة الی الخیر و البرکة للأمة الاسلامیة بأجمعها.

 و فی هذا اللقاء، أکد الطرفان علی ضرورة تطویر العلاقات الثنائیة بین الجانبین خاصة المجالات الاقتصادیة و الثقافیة و الشعبیة.

و شدد العاهل المالیزی فی هذا اللقاء علی اهتمام حکومة بلاده بتوفیر الظروف المتاحة و المناسبة من أجل دراسة الطلاب الایرانیین الذین یدرسون فی مالیزیا.

 

الخبر: 112841

- آخرین اخبار

- الرحلات الخارجیّة

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات