رئیس الجمهوریة فی الاتصال الهاتفی مع نظیره الفرنسی:

لامعنی لاجراء المفاوضات مع الولایات المتحدة الأمیرکیة وفق رؤیة ایران حکومة و شعبا و برلمانا اذا بقیت العقوبات المفروضة/ نستعد للعودة الی الالتزامات فی اطار الاتفاق النووی المبرم اذا یتم اعداد الاتفاقیات مع أوروبا نهائیا/ تعزیز الاتفاق النووی المبرم و الأمن فی المعابر المائیة یصبان لصالح العالم بما فیه الاتحاد الأوروبی و حتی الولایات المتحدة الأمیرکیة

شدد رئیس الجمهوریة فی الاتصال الهاتفی مع نظیره الفرنسی ان الولایات المتحدة الأمیرکیة بانسحابها من الاتفاق النووی المبرم تخلت عن التزاماتها قائلا:"لامعنی لاجراء المفاوضات مع الولایات المتحدة الأمیرکیة وفق رؤیة ایران حکومة و شعبا و برلمانا اذا بقیت العقوبات المفروضة".

الخبر: 111204 -

الأربعاء ١١ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٩:٢٣

و صرح الرئیس روحانی مساء الیوم الأربعاء فی الاتصال الهاتفی مع نظیره الفرنسی ایمانوئل مکرون:"لامعنی لاجراء المفاوضات مع الولایات المتحدة الأمیرکیة وفق رؤیة ایران حکومة و شعبا و برلمانا اذا بقیت العقوبات المفروضة".

و أعرب الرئیس روحانی عن شکره لجهود نظیره الفرنسی مشیرا الی خطوة الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الثالثة فی اطار الاتفاق النووی قائلا:"اتخذت ایران هذه الخطوة تحت رقابة الوکالة الدولیة للطاقة الذریة وفی نفس الوقت یمکن العودة".

و أوضح الرئیس روحانی:"نستعد للعودة الی الالتزامات فی اطار الاتفاق النووی المبرم اذا یتم اعداد الاتفاقیات مع أوروبا نهائیا".

و أکد الرئیس روحانی:"تعزیز الاتفاق النووی المبرم و الأمن فی المعابر المائیة یصبان لصالح العالم بما فیه الاتحاد الأوروبی و حتی الولایات المتحدة الأمیرکیة".

و من جانبه أشار الرئیس الفرنسی ایمانوئل مکرون فی هذا الحوار الهاتفی الی اجراءات و مباحثات بلاده مع ساسة الولایات المتحدة الأمیرکیة حول المقترحات الجدیدة للاتفاق قائلا:"تستمر فرنسا بجهودها لتنفیذ خطة العمل الشاملة‌ المشترکة و بغیة الحصول علی التفاهم".

و تطرق الرئیس الفرنسی فی هذا الاتصال الهاتفی الی برامج بلاده من أجل استمرار المحادثات و التوصل الی التفاهم.

و أکد الرئیسان الایرانی و الفرنسی علی مواصلة التشاور و المحادثات بین الجانبین.

 

الخبر: 111204

- الحوارات الهاتفیّة

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات