رئیس الجمهوریة فی الاتصال الهاتفی مع نظیرها الفرنسی:

رؤیة الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة تتمثل فی صون الاتفاق النووی المبرم/ فحوی خطة العمل الشاملة‌ المشترکة لایتغیر و علی کافة الأطراف الالتزام به/ تنفیذ تعهدات الاتفاق النووی المبرم و أمن الملاحة هدفان رئیسیان لاجراء محادثاتنا/ اذا لم تنفذ أوروبا تعهداتها ستتخذ ایران خطوة ثالثة لخفض التعهدات فی اطار الاتفاق النووی

أشار الرئیسان الایرانی و الفرنسی فی الاتصال الهاتفی الذی جری بینهما الی تعزیز المناسبات الثنائیة و التعاون بین طهران و باریس و تباحثا مختلف المواضیع الثنائیة و الاقلیمیة و الدولی.

الخبر: 111071 -

السبت ٣١ أغسطس ٢٠١٩ - ١٠:١٥

و أوضح حجة الاسلام و المسلمین الدکتور حسن روحانی فی الاتصال الهاتفی مع الرئیس الفرنسی ان جهود باریس لصون الاتفاق النووی المبرم جادة و قال:"زیارة الدکتور ظریف الی فرنسا هامة و ملحوظة للرأی العام الاقلیمی و الدولی".

و شدد رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة مساء الیوم السبت فی الاتصال الهاتفی مع نظیرها الفرنسی ایمانوئل مکرون:"رؤیة الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة تتمثل فی صون الاتفاق النووی المبرم".

و تابع الرئیس روحانی:"فحوی خطة العمل الشاملة‌ المشترکة لایتغیر و علی کافة الأطراف الالتزام به".

و أردف الرئیس روحانی فی هذا الحوار الهاتفی:"تنفیذ تعهدات الاتفاق النووی المبرم و أمن الملاحة هدفان رئیسیان لاجراء محادثاتنا".

و صرح الرئیس روحانی:"اذا لم تنفذ أوروبا تعهداتها ستتخذ ایران خطوة ثالثة لخفض التعهدات فی اطار الاتفاق النووی".

و من جانبه وصف الرئیس الفرنسی ایمانوئل مکرون فی هذا الحوار الهاتفی زیارة وزیر الخارجیة الایرانی الی باریس بالایجابیة قائلا:"أثبتت هذه الزیارة ارادة الجمهوریة‌ الاسلامیة‌ الایرانیة لصون المصالح الوطنیة و الالتزام بالمفاوضات".

و أوضح الرئیس الفرنسی:"لاریب ان مواصلة المباحثات و حل المشاکل عبر الحوار قرار صحیح و یجب استمرار هذا النهج حتی التوصل الی النتیجة".

و شدد الرئیس الفرنسی ان هزیمة الاتفاق النووی المبرم تؤدی الی فرح المتطرفین علی المستوی الدولی قائلا:"یجب ان نعثر علی حل لتأمین المصالح المتبادلة و فی هذا السیاق تتابع فرنسا تسویة المشاکل السیاسیة و الاقتصادیة و التعامل مع ایران لخفض التوتر فی المنطقة".

و دعا الرئیس الفرنسی الی الشراکة الثنائیة بین ایران و فرنسا لحل المشاکل و الأزمات الاقلیمیة بما فیها أزمة‌ الیمن.

 

الخبر: 111071

- الحوارات الهاتفیّة

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات