رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة التنفیذیة بمحافظة بوشهر جنوبی البلاد:

تدشین 4 مراحل من مشروع بارس الجنوبی فخر وطنی/علی السلطة القضائیة متابعة قانونیة لقادة الولایات المتحدة الأمیرکیة و مخططی الحظر المفروض علی البلاد بسبب الجرائم ضد البشریة سواء داخل الوطن و خارجه/ان الذی یحول دون وصول الأدویة و المواد الغذائیة هو المجرم/علینا ان نُفهم للولایات المتحدة الأمیرکیة ان نهجها خاطئ تماما بفضل المقاومة و الصمود/لو لم تکن خطة العمل الشاملة المشترکة لم یمکن الحصول علی تدشین مراحل مشروع بارس الجنوبی فی هذه الفترة القصیرة/ لم نکن نبدأ الحرب المفروضة علی البلاد و حالیا لم نبدأ بالحرب الاقتصادیة لکن نقاوم بقوة

شدد رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة التنفیذیة بمحافظة بوشهر جنوبی البلاد ان تدشین 4 مراحل من مشروع بارس الجنوبی فخر وطنی مشددا ان تنمیة الصناعة الغازیة هامة جدا من أجل الانتاج و البیئة و حیاة المواطنین الایرانیین.

الخبر: 108824 -

الأحد ١٧ مارس ٢٠١٩ - ٠٨:٥٨

و أعرب حجة الاسلام و المسلمین الدکتور حسن روحانی مساء الیوم الأحد فی اجتماع اللجنة التنفیذیة بمحافظة بوشهر جنوبی البلاد عن شکره لحسن استضافة و کرم رحاب أهالی محافظة بوشهر خاصة میناء کنغة مشددا:"رغم المشاکل و ضغوط الأعداء یواصل الشعب الایرانی بانجازاته و مکاسبه المرموقة و یستخدم هذا الشعب النعم الإلهیة من أجل تحقیق التقدم و الرقی".

و أشار الرئیس روحانی الی تدشین مشروع صناعی ضخم بمحافظة بوشهر جنوبی البلاد قائلا:"هذا الأمر هام جدا حیث یشهد الشعب الایرانی تزاید 100 ملیون مترا مکعبا فی نقل الغاز للوطن".

و أضاف الرئیس روحانی:"تدشین 4 مراحل من مشروع بارس الجنوبی فخر وطنی".

و أوضح الرئیس روحانی:"لو لم تکن خطة العمل الشاملة المشترکة لم یمکن الحصول علی تدشین مراحل مشروع بارس الجنوبی فی هذه الفترة القصیرة".

و أشار الرئیس روحانی الی الضغوط التی تمارسها الولایات المتحدة الأمیرکیة قائلا:"علی السلطة القضائیة متابعة قانونیة لقادة الولایات المتحدة الأمیرکیة و مخططی الحظر المفروض علی البلاد بسبب الجرائم ضد البشریة سواء داخل الوطن و خارجه".

و أردف الرئیس روحانی قائلا:"ان الذی یحول دون وصول الأدویة و المواد الغذائیة هو المجرم".

و تابع الرئیس روحانی:"علینا ان نُفهم للولایات المتحدة الأمیرکیة ان نهجها خاطئ تماما بفضل المقاومة و الصمود".

و أکد الرئیس روحانی:"لم نکن نبدأ الحرب المفروضة علی البلاد و حالیا لم نبدأ بالحرب الاقتصادیة لکن نقاوم بقوة".

و أوضح الرئیس روحانی:"نرجو ان یبارك الله سبحانه و تعالی هذا العام الجدید 1398 للشعب الایرانی و نقدر ان نحقق الانجازات المرموقة للشعب الایرانی بفضل التلاحم و التضامن و الانسجام الوطنی".

الخبر: 108824

- الرحلات الداخلية

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات