رئيس الجمهورية لدى استقباله نظيره السوري:

تقف الجمهورية الاسلامية الايرانية دوما الى جانب سوريا حكومة و شعبا/ دعم سماحة قائد الثورة الاسلامية الايرانية سند وثيق لاستمرار مسار الشراكة و التعاون بين الشعبين الايراني و السوري/تبني العلاقات الثنائية بين طهران و دمشق على أساس التودد و الاخاء و التعاون

أشار الرئيس روحاني الى اهتمام ايران باعادة بناء سوريا و احلال الامن و الاستقرار في هذا البلد قائلا:"تقف الجمهورية الاسلامية الايرانية دوما الى جانب سوريا حكومة و شعبا".

الخبر: 108281 -

الإثنين ٢٥ فبراير ٢٠١٩ - ٠٩:٠٩

 و أوضح رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية الدکتور حسن روحانی اليوم الاثنين لدى استقباله نظيره السوري بشار الأسد ان انتصار سوريا حكومة و شعبا و جيشا أمام الارهابيين ثمين للغاية و قال:"وقفت الجمهورية الاسلامية الايرانية الى جانب سوريا في مسار مكتفحة الارهاب و لم تتراجع عن أي دعم في هذا المجال".

و تابع الرئيس روحاني:"تقف الجمهورية الاسلامية الايرانية دوما الى جانب سوريا حكومة و شعبا".

و أردف الرئيس روحاني قائلا:"دعم سماحة قائد الثورة الاسلامية الايرانية سند وثيق لاستمرار مسار الشراكة و التعاون بين الشعبين الايراني و السوري".

و أكد الرئيس روحاني:"تبني العلاقات الثنائية بين طهران و دمشق على أساس التودد و الاخاء و التعاون".

و من جانبه شدد الرئيس السوري بشار الأسد في هذا اللقاء ان الشعب السوري ينوه دائما بدعم القيادة الايرانية الاخوي و دعم حكومة و شعب ايران في مسار محاربة الارهاب و قال:"زرت الى طهران من أجل الشكر و التقدير".

و تابع الرئيس السوري:"اليوم تتمتع سوريا بالامن و الاستقرار الاكثر بالمقارنة الى الماضي".

و أضاف الرئیس السوری:"ندعم رؤیة الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة و التعاون ذی الأطراف المتعددة بما فیه مسار أستانا و قمة سوتشی الأخیرة لاحلال الأمن و الاستقرار فی سوریا".

و أشار الرئیس السوری الی الشراکة الوثیقة بین البلدین علی الصعیدین الاقلیمی و الدولی و قال:"یجب ان یتوجه مسار سوریا الی سیادة الأراضی و الاستقلال عبر إرادة الشعب السوری فحسب".

الخبر: 108281

- اللقاءات الخارجية

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات