رئیس الجمهوریة فی اجتماع مجلس الوزراء مع محافظی البلاد:

یجب ان تتوافق الأفکار و المبادئ لساسة المجتمع مع أغلبیة المواطنین/ان المواطنین یعانون من بعض المشاکل و لکن یعرفون جذور المشاکل و الأزمات جیدا/استطعنا ان ندخل الی الفضاء و سیتم حل بعض الإشکالیات طیلة الأشهر القلیلة القادمة/ان الأمیرکیین یتابعون ممارسة أقسی الضغوط بسبب قلقهم من قدرات الشعب الایرانی لکن لم یحصلوا علی أیة نتیجة/علی الوزراء و محافظی البلاد ان ینشطوا أکثر للتعاون مع دول الجوار و اجتیاز العقوبات الراهنة/یجب ان تکون أولویتنا تنمیة الصادرات غیر النفطیة و دعم القطاع الخاص

شدد رئیس الجمهوریة فی ملتقی أعضاء مجلس الوزراء مع محافظی البلاد بشکل مشترك انه یجب علی الوزراء و محافظی البلاد ان ینشطوا أکثر للتعاون مع دول الجوار و اجتیاز العقوبات الراهنة مشددا ان الأمیرکیین یتابعون ممارسة أقسی الضغوط بسبب قلقهم من قدرات الشعب الایرانی لکن لم یحصلوا علی أیة نتیجة.

الخبر: 107682 -

الأربعاء ١٦ يناير ٢٠١٩ - ٠١:٥٩

و أوضح رئیس الجمهوریة الیوم الأربعاء فی اجتماع مجلس الوزراء مع محافظی البلاد ان هذا الملتقی له بالغ الأهمیة قائلا:"بامکاننا ان نزید عدد اللقاءات مع المحافظین و نتخذ اجراءات طیبة و مفیدة فیها".

و أعرب الرئیس روحانی عن شکره لجهود جمیع الوزراء و المحافظین و قال:"الیوم علی المسؤولین ان یتحملوا مسؤولیات ثقیلة فی الظروف الصعبة".

و صرح الرئیس روحانی:"فی النظام الدینی و النظام المعتمد علی السیادة الشعبیة، یجب ان تتوافق الأفکار و المبادئ لساسة المجتمع مع أغلبیة المواطنین".

و أشار الرئیس روحانی الی زیاراته الأخیرة الی بعض المحافظات و التواجد الشعبی المتحمس قائلا:"الواضح فی هذه الرحلات، هو الفارق الکبیر بین حقائق المجتمع الایرانی و ما تبثه وسائل الاعلام الأجنبیة عن الشعب الایرانی".

و أضاف الرئیس روحانی:"حینما ندخل الی الأوساط الشعبیة و نحضر بین جماهیر الناس، نری ان المواطنین لدیهم وعی کبیر أکثر من مزاعم الأعداء و لکن هذا الأمر لیس بمعنی فقد المشاکل فی حیاتهم".

و أردف الرئیس روحانی:"ان المواطنین لدیهم بعض المشاکل فی أعمالهم و مهنهم و تصدیرهم و توریدهم و انتاجهم و سوقهم و لکن جذور هذه المشاکل تم تخطیطها من قِبَل الأعداء و انهم هم الذین بدأوا بهذه الأمور لنا و للمنطقة برمتها".

و تابع الرئیس روحانی:"یجب ان تتوافق الأفکار و المبادئ لساسة المجتمع مع أغلبیة المواطنین".

و صرح الرئیس روحانی:"النشاط الشعبی الواسع مؤمل للغایة للبلاد و مستقبل الثورة الاسلامیة و رأیتُ مدی وعی و یقظة الشعب الایرانی جراء الرحلات الی مختلف المحافظات فی أنحاء الوطن".

و أشار الرئیس روحانی الی بعض المشاکل الموجودة لدی المجتمع الایرانی قائلا:"ان المواطنین یعانون من بعض المشاکل و لکن یعرفون جذور المشاکل و الأزمات جیدا".

و أشار الرئیس روحانی الی اطلاق قمر صناعی الذی کان الأول من نوعه قائلا:"خلال هذه العملیة، حصلنا علی بعض الانجازات و لکن کان هناك بعض النواقص و الاشکالیات".

و تابع الرئیس روحانی:"استطعنا ان ندخل الی الفضاء و سیتم حل بعض الإشکالیات طیلة الأشهر القلیلة القادمة".

و تابع الرئیس روحانی ان الأمیرکیین خلافا لعهودهم و التزاماتهم یریدون ممارسة الضغوط علی الشعب الایرانی و قال:"ان الأمیرکیین أنفسهم یعترفون بان هذه الضغوط علی ایران غیر مسبوقة و انهم یستخدمون قصاری جهودهم فی هذا الصدد".

و أکد الرئیس روحانی:"ان الأمیرکیین یتابعون ممارسة أقسی الضغوط بسبب قلقهم من قدرات الشعب الایرانی لکن لم یحصلوا أیة نتیجة".

و صرح الرئیس روحانی ان الأمیرکیین یریدون قطع علاقاتنا مع الدول الأخری بالذرائع المختلفة قائلا:"یجب علینا ان نقوم بتوثیق العلاقات عبر السبل المختلفة و لابد ان نستخدم العملات المحلیة بقدر الامکان فی التعاون التجاری مع الجیران".

و أوضح الرئیس روحانی:"علی الوزراء و محافظی البلاد ان ینشطوا أکثر للتعاون مع دول الجوار و اجتیاز العقوبات الراهنة".

و أردف الرئیس روحانی قائلا:"یجب ان تکون أولویتنا تنمیة الصادرات غیر النفطیة و دعم القطاع الخاص  ".

 

الخبر: 107682

- اللقاءات الداخلية

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات