رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة التنفیذیة لمحافظة أذربیجان الغربیة:

الرسول الأعظم صلی الله علیه و آله و سلم أفضل النماذج فی النواحی الشخصیة و الاجتماعیة و الاداریة/الوحدة و التضامن سببا ندامة الأعداء/الأمل بالسمتقبل أهم الحاجات لاجتیاز المشاکل الراهنة/تحاول الحکومة لایرانیة لخفض الضغوط عن حیاة المواطنین

شدد رئیس الجمهوریة فی اجتماع اللجنة التنفیذیة لمحافظة أذربیجان الغربیة:"ان الوحدة و التضامن سببا ندامة الأعداء حینما یمارس العدو لبث المؤامرات و الفتن".

الخبر: 106914 -

الثلاثاء ٢٠ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٩:٠٢

و أعرب الرئیس روحانی فی اجتماع اللجنة التنفیذیة لمحافظة أذربیجان الغربیة عن تهانیه لذکری مولد الرسول الأکرم صلی الله علیه و آله و سلم و قال:"الرسول الأعظم صلی الله علیه و آله و سلم أفضل النماذج فی النواحی الشخصیة و الاجتماعیة و الاداریة".

و تابع الرئیس روحانی:"علم النبی الأکرم صلی الله علیه و آله و سلم جمیع أنباء البشر ان نتعامل مع بعضنا البعض بالعدل و الاحسان و لابد ان نتبع القانون".

و أوضح الرئیس روحانی اننا نحتاج الی الوحدة و التکاتف و الاخاء أکثر من أی وقت مضی و قال:"لاریب اننا نحبط المؤامرات بالوحدة و التلاحم و التکاتف".

و أکد الرئیس روحانی:"الأمل بالسمتقبل أهم الحاجات لاجتیاز المشاکل الراهنة".

و أردف الرئیس روحانی قائلا:"تحاول الحکومة لایرانیة لخفض الضغوط علی حیاة المواطنین".

و تابع الرئیس روحانی:"کنا نواجه المشاکل و المؤامرات فی کل یوم و لکن الحکومة الایرانیة استطاعت ان تتغلب علی کافة المشاکل و تدیر شؤون البلاد".

و أوضح الرئیس روحانی ان حکومة التدبیر و الأمل کانت تواجه حربا اعلامیة بل حربا اقتصادیة واضحة و أثق اننا سنجتاز المؤامرة الجدیدة بنجاح و توفیق".

و أردف الرئیس روحانی قائلا:"کان الأمیرکیون یدعون ان بامکانهم ایصال الصادرات النفطیة الایرانیة الی صفر و کانوا یتابعون تنفیذ هذا البرنامج لکن لم تکن اجراءاتهم ضدنا شیئا جدیدا".

و أکد الرئیس روحانی:"ان الانجازات المرموقة فی مجال الدبلوماسیة و انتاج النفط بعد ابرام خطة العمل الشاملة المشترکة، سببا استغراب الأعداء و اضطرارهم لتنفیذ المؤامرات".

و تابع الرئیس روحانی:"رغم المشاکل الاقتصادیة الراهن، بلادنا من أرخص البلدان فی الطاقة و العلاج و السلع الأساسیة".

 

الخبر: 106914

- الرحلات الداخلية

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات