تمت المصادقة علی سیاسات العملة الجدیدة و سبل التسریع فی مسار مکافحة المفاسد الاقتصادیة/تأمین الاحتیاجات الأساسیة للمواطنین و الرقابة علی السلع من الاستیراد حتی توزیع السلع

ترأس حجة الاسلام و المسلمین الدکتور حسن روحانی الیوم السبت اجتماع اللجنة العلیا للتنسیق الاقتصادی.

السبت ٠٤ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٢:٢٤

و فی اجتماع اللجنة العلیا للتنسیق الاقتصادی بحضور رؤساء السلطات الثلاث، تمت المصادقة علی سیاسات العملة الجدیدة و سبل التسریع فی مسار مکافحة المفاسد الاقتصادیة.

و تطرق أعضاء هذا الملتقی الی سیاسات البنك المرکزی الایرانی بشأن العملة و قرارات البنك المرکزی فی هذا الشأن.

و أکد أعضاء اللجنة العلیا للتنسیق الاقتصادی ان ظروف البلاد الاقتصادیة تحتاج الی القرارات الجدیدة و اعادة النظر فی السیاسات السابقة و لهذا تناول أعضاء اللجنة سیاسات البنك المرکزی الجدیدة.

علی هذا الأساس، من المقرر تأمین الاحتیاجات الأساسیة للمواطنین و الرقابة علی السلع من الاستیراد حتی توزیع السلع.

و من المقرر ان یتم توفیر تسهیلات لازمة للنشطاء فی قطاعی التصدیر و التورید ان یتم توفیر احتیاجاتهم الی العملة و یستمروا فی نشاطاتهم الاقتصادیة بالسرعة و الثقة.

و من المقرر ان یتناول مجلس الوزراء تفاصیل السیاسات التی تمت المصادقة علیها الیوم السبت خلال هذا الملتقی فی اجتماعه غدا الأحد.

و تطرق أعضاء اللجنة العلیا للتنسیق الاقتصادی الی مقترح رئیس السلطة القضائیة من أجل التسریع فی مسار محاربة المفاسد الاقتصادیة و المخالفین الاقتصادیین. 

الخبر: 105519  

- اللقاءات الداخلية