رئیس الجمهوریة فی ملتقی الوفدین الایرانی و السویسری رفیعی المستوی:

العلاقات التاریخیة بین طهران و برن تبنی علی الصداقة و المصالح الثنائیة و رواج السلام و التعاون الدولی/خطة العمل الشاملة المشترکة تخدم لصالح الأمن و التنمیة الاقلیمیة و الدولیة/إرادة ایران تتمثل فی تنمیة العلاقات الودیة مع العالم و أوروبا علی وجه الخصوص سویسرا/أکد الطرفان علی تشکیل لجنة مشترکة لتوثیق مستوی العلاقات الثنائیة بین البلدین

أشار الرئیسان الایرانی و السویسری فی ملتقی الوفدین الایرانی و السویسری رفیعی المستوی الی سابقة العلاقات العریقة بین البلدین مشددین علی مواصلة الجهود الرامیة لتعزیز العلاقات الثنائیة و الشراکة بین البلدین.

الخبر: 105136 -

الثلاثاء ٠٣ يوليو ٢٠١٨ - ٠٧:١٠

و أوضح حجة الاسلام و المسلمین الدکتور حسن روحانی الیوم الثلاثاء فی ملتقی الوفدین الایرانی و السویسری رفیعی المستوی بالعاصمة السویسریة:"العلاقات التاریخیة بین طهران و برن تبنی علی الصداقة و المصالح الثنائیة و رواج السلام و التعاون الدولی".

و أردف الرئیس روحانی قائلا ان القرارات و المحادثات الیوم تحظی بالغ الأهمیة فی الظروف الراهنة و قال:"الاتفاق النووی المبرم وفر أرضیات خصبة لتنمیة العلاقات الایرانیة مع الدول الصدیقة و أثر هذا الاتفاق علی تزاید الثقة و الأمن و التنمیة الاقلیمیة و العالمیة".

و تابع الرئیس روحانی:"خطة العمل الشاملة المشترکة تخدم لصالح الأمن و التنمیة الاقلیمیة و الدولیة".

 و أضاف الرئیس روحانی:"ان الرأی العام العالمی مرتاح لهذا الاتفاق المبرم و أیده و من المتوقع ان تحاول کافة الدول العالمیة لصون و استمرار تنفیذ هذا الاتفاق المبرم".

و أوضح الرئیس روحانی:"الیوم إحدی الأطراف الناقضة للعهود انسحبت من الاتفاق النووی المبرم بل تهدد الأطراف الأخری لکی لایلتزموا بتعهداتهم و قراراتهم".

و تابع الرئیس روحانی:"إرادة الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة تتمثل فی تنمیة العلاقات الودیة مع العالم و خاصة سویسرا و من المتوقع ان تستنکر برن و کافة العواصم الأوروبیة سیاسة الادارة الأمیرکیة الراهنة فی الأحادیة بشکل واضح و تؤکد علی الحراك فی مسار الاحترام بالتعهدات و القرارات الدولیة".

و شدد الرئیس روحانی:"إرادة ایران تتمثل فی تنمیة العلاقات الودیة مع العالم و أوروبا علی وجه الخصوص سویسرا".

و أعرب الرئیس روحانی عن أمله فی نجاح و توفیق المنتخب الوطنی السویسری فی موندیال 2018 بروسیا.

و بدوره شدد الرئیس السویسری فی هذا الملتقی ان انسحاب الولایات المتحدة الأمیرکیة من الاتفاق النووی المبرم لایعنی إنهاء هذا الاتفاق و الیوم علی الأطراف الأخری ان تتخذ القرارات اللازمة لدعم هذا الاتفاق. 

و تابع الرئیس السویسری:"نفتخر بتاریخ علاقاتنا الطیبة مع ایران و ان اجتماع الیوم یدل علی ارادة سویسرا لاستمرار العلاقات الاقتصادیة مع ایران".

و أوضح الرئیس السویسری ان انسحاب الولایات المتحدة الأمیرکیة من خطة العمل الشاملة المشترکة لایؤثر علی التعاون السویسری مع ایران قائلا:"لدی سویسرا سابقة عریقة فی الوساطة و الحوار و ضرورة الاحترام بالحقوق الدولی و رسالة المحادثات و اللقاءات التی تُجری الیوم تتمثل فی ان سویسرا مصممة علی مواصلة العلاقات الاقتصادیة مع سویسرا".

و أکد الطرفان فی هذا الملتقی علی تشکیل لجنة مشترکة لتوثیق مستوی العلاقات الثنائیة بین البلدین.

 

الخبر: 105136

- الرحلات الخارجیّة

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

مختارات