رئیس الجمهوریة فی المؤتمر الصحفی المشترك مع نظیره السویسری:

کات لدینا محادثات ودیة فی المواضیع المختلفة من القضایا السیاسیة و الاقتصادیة علی الصعیدین الثنائی و الدولی الی کرة القدم/تحظی العلاقات الثنائیة بین ایران و سویسرا هامة جدا بأسباب سیاسیة و علمیة و ثقافیة/الاتفاقیات المبرمة تدل علی ارادة الحکومتن لتنمیة الشراکة الثنائیة/لدینا رؤیة موحدة لتوثیق العلاقات الاقتصادیة و الاجتماعیة و الثقافیة/استمرار الاتفاق النووی المبرم یخدم لصالح الأمن و السلام الدولی و الاقتصاد العالمی

أشار رئیس الجمهوریة فی المؤتمر الصحفی المشترك مع نظیره السویسری الی المحادثات التی جرت بین الوفدین الایرانی و السویسری فی شتی المجالات و المواضیع کالسیاسیة و الاقتصادیة و قال:"تحظی العلاقات الثنائیة بین ایران و سویسرا هامة جدا بأسباب سیاسیة و علمیة و ثقافیة. کانت لدینا محادثات ودیة فی المواضیع المختلفة من القضایا السیاسیة و الاقتصادیة علی الصعیدین الثنائی و الدولی الی کرة القدم".

الخبر: 105129 -

الثلاثاء ٠٣ يوليو ٢٠١٨ - ٠٣:٥٨

و تابع حجة الاسلام و المسلمین الدکتور حسن روحانی الیوم الثلاثاء عقب مراسم التوقیع علی مذکرات الشراکة فی المؤتمر الصحفی المشترك مع نظیره السویسری:"قررنا ان نعزز مستوی العلاقات الثنائیة بین البلدین فی شتی المجالات المالیة و البنکیة و التجاریة و الاستثماریة و السیاحیة و العلمیة و الثقافیة و یعزم البلدان علی اجتیاز المشاکل المحتملة طوال الأشهر القادمة أمام العلاقات التجاریة بین البلدین".

و أوضح الرئیس روحانی ان موضوع خطة العمل الشاملة المشترکة و ضرورة احترام کافة البلدان بالقرارات الدولیة و قرارات مجلس الأمن الدولی قائلا:"یری البلدان ان الاتفاق النووی المبرم حصیلة المحادثات الطویلة و ان استمرار الاتفاق النووی المبرم یخدم لصالح الأمن و السلام الدولی و الاقتصاد العالمی".

و تابع الرئیس روحانی:"فی المحادثات الثنائیة، أکدنا علی تعزیز العلاقات العلمیة و الثقافیة و التقنیة بین البلدین و ما یحظی لنا بالغ الأهمیة، هو استمرار محادثاتنا بشأن موضوعی الهجرة و حقوق الانسان و الیوم تحدثتنا حول هذین الموضوعین".

 و صرح الرئیس روحانی:"أکدنا علی هذا الموضوع: ان الذین یُبعدون الأطفال عن أمهاتهم و أظهروا التمییز العنصری الدینی و الطائفی بشأن الفیزا و الهجرة، لیست أعمالهم مقبولة".

و أردف الرئیس روحانی قائلا:"ان قرار العقوبات المفروضة علی شعب کبیر، أکبر مصادیق انتهاك حقوق الانسان فی العالم الیوم. أکد الرئیسان الایرانی و السویسری علی موضوعی الأمن و السلام فی المنطقة و العالم و ان ایران تلعب دورا حاسما فی مواجهة الارهاب فی المنطقة".

و أضاف الرئیس روحانی:"نرغب فی التعاون مع سویسرا بشأن قضایا المنطقة و الأزمات المتفاقمة فیها و ارسال المساعدات الانسانیة و إنقاذ الشعوب التی تقع تحت الضغط کالشعب الیمنی".

و شدد الرئیس روحانی:"الاتفاقیات المبرمة تدل علی ارادة الحکومتن لتنمیة الشراکة الثنائیة. لدینا رؤیة موحدة لتوثیق العلاقات الاقتصادیة و الاجتماعیة و الثقافیة".

و أعرب الرئیس روحانی عن حسن استضافة و کرم رحاب سویسرا حکومة و شعبا متمنیا النجاح و التوفیق للمنتخب السویسری فی کرة القدم بموندیال روسیا 2018.

و بدوره أشار الرئیس السویسری فی هذا المؤتمر الصحفی الی تدوین خارطة الطریق لتنمیة العلاقات الثنائیة بین البلدین فی شتی المجالات الاقتصادیة و المالیة و العلمیة و التقنیة و قال:"تحدتنا حول مختلف المجالات خاصة موضوع الاتفاق النووی المبرم و تداعیات انسحاب الولایات المتحدة الأمیرکیة من الاتفاق النووی المبرم".

 و أکد الرئیس السویسری:"تلتزم سویسرا بمواصلة الحوار و المحادثات بل تستمر بجهودها للتبادل و الحوار".

و أعرب الرئیس السویسری عن شکره لزیارة الدکتور روحانی الی برن قائلا:"هذه الزیارة تدل علی استمرار العلاقات المتبادلة و المفاوضات لارساء السلام و الأمن و تنفیذ الاتفاق النووی المبرم و تدل علی عزمنا لمواصلة مسار الجهود و العلاقات الثنائیة".

 

 

الخبر: 105129

- الرحلات الخارجیّة

- آخرین اخبار