السبت ٢١ أبريل ٢٠١٨ - ٠١:٥٥
فارسی | العربية | English

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات



<%title%>

رئیس الجمهوریة فی الاتصال الهاتفی مع نظیره السوری:

تتحمل الدول الغربیة الثلاث و حماة هذا الاعتداء الصارخ مسؤولیة تداعیات هذا الاعتداء الخاطئ/هجوم الدول الغربیة الثلاث علی سوریا یعارض المبادئ الدولیة و دعم واضح للارهاب

شجب رئیس الجمهوریة فی الاتصال الهاتفی مع نظیره السوری هجوم الولایات المتحدة الامیرکیة و بریطانیا و فرنسا المعتدی الی سوریا حکومة و شعبا و قال:"هجوم الدول الغربیة الثلاث علی سوریا یعارض المبادئ الدولیة و دعم واضح للارهاب".

الخبر: 103891 - 

السبت ١٤ أبريل ٢٠١٨ - ٠٤:٢٣

و تابع حجة الاسلام و المسلمین الدکتور حسن روحانی فی الاتصال الهاتفی مع نظیره السوری بشار الأسد ان هجوم الدول الغربیة الثلاث علی سوریا یعارض المبادئ الدولیة قائلا:"هذا الهجوم لیس هجوما لسوریا فحسب بل أدی الی زعزعة الاستقرار و الأمن فی المنطقة برمتها".

و وصف الرئیس روحانی ان هذه الغارة الغربیة ضد سوریا حکومة و شعبا اجراء عملیا لتعزیز قوة الارهاب فی المنطقة و قال:"تجاهل حق السیادة الوطنیة لدولة ما یعنی المحاولة لزعزعة الاستقرار و انفلات الامن فی المنطقة".

و شدد الرئیس روحانی ان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة تستمر فی وقوفها الی جانب سورا حکومة و شعبا قائلا:"هجوم  الدول الغربیة الثلاث علی سوریا یعارض المبادئ الدولیة و دعم واضح من الارهاب".

و تابع الرئیس روحانی:"لایحق لای حکومة أجنبیة ان یتخذ قرارا لتعیین مصیر الشعب السوری و و ان الشعب السوری هم من یعین هذا القرار فقط و تقف الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الی جانب سوریا حکومة و شعبا".

و فی بدایة الحوار الهاتفی، هنأ الرئیس روحانی لنظیره السوری حلول عید المبعث للنبی الأکرم صلی الله علیه و آله و سلم.

و بدوره هنأ الرئیس السوری بشار الأسد فی هذا الاتصال الهاتفی لحلول هذا العید السعید مؤکدا ان هذا الاجراء المعتدی من قبل الاعداء لایؤثر علی عزم الشعب السوری و یواصل الشعب السوری مقاومته و صموده أمام المعتدین و الارهاب.

و أعرب الرئیس السوری عن شکره لدعم ایران حکومة و شعبا لسوریا حکومة و شعبا و قال:"لم تحرز هذه الغارة أیة انجازات و معطیات للمعتدین".

و تابع الرئیس السوری:"ان المعتدین بعد عجزهم لتحقیق الأهداف، ارتکبوا هذا العدوان الصارخ الذی یُعتبر انتهاكا لجمیع القوانين الدولیة".

الخبر: 103891

- آخرین اخبار

- الحوارات الهاتفیّة