الرئيس روحاني لدى استقباله وزير الخارجية التركي:

تطوير العلاقات الودية الأخوية مع تركية مبدأ رئيس في سياسة ايران الاقليمية/لابد ان نحاول للوصول الى رقم 30 مليار دولار في العلاقات الثنائية بين ايران و تركيا بفضل تنمية العلاقات المصرفية/ أكد على ضرورة مواصلة مكافحة الارهاب و التجنب عن أية اجراءات انقسامية في المنطقة

شدد الرئيس روحاني لدى استقباله وزير الخارجية التركي ان تطوير العلاقات الودية الأخوية مع تركية مبدأ رئيس في سياسة ايران الاقليمية مؤكدا على تعزيز العلاقات بين طهران و أنقرة.

الخبر: 102804 -

الأربعاء ٠٧ فبراير ٢٠١٨ - ٠٩:٥٦

اعتبر الرئيس روحاني لدى استقباله وزير الخارجية التركي مساء اليوم الاربعاء مباحثات ثنائية بين ساسة البلدين بشأن القضايا الثنائية و مستجدات المنطقة و العالم فرصة سعيدة و قال:"اليوم ارادة الحكومتين تتمثل في توثيق المناسبات الثنائية بين ايران و تركيا كدولتين صديقتين".

و أوضح الرئيس روحاني:"لابد ان نحاول للوصول الى رقم 30 مليار دولار في العلاقات الثنائية بين ايران و تركيا بفضل تنمية العلاقات المصرفية".
و أعلن الرئيس روحاني عن استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لتعزيز علاقاتها مع تركيا في قطاع الطاقة و انها ترحب بتواجد المستثمرين الاتراك في البلاد.
و اعتبر الرئيس روحاني اجتماع الدول الأعضاء لمنظمة التعاون الاسلامي حول القدس الشريف مؤثرا على ظروف المنطقة مؤكدا على ضرورة السعي لاخباط مؤامرات الاعداء.
و أكد الرئيس روحاني على ضرورة مواصلة مكافحة الارهاب و التجنب عن أية اجراءات انقسامية في المنطقة.
و تابع الرئيس روحاني اننا مستعدون لتطوير الشراكة مع تركيا لحل القلق في المنطقة.
و بدوره وصف وزير الخارجية التركي في هذا اللقاء العلاقات الثنائية بين ايران و تركيا ايجابية مشيرا الى المحاولة لتسهيل مسار العلاقات البنكية بين الجانبين و قال:"لابد ان نتخذ خطوات جبارة في تعزيز المناسبات الثنائية بين طهران و أنقرة بفضل تطوير المحادثات الثنائية".
و تابع وزير الخارجية التركي:"نرى بانه يجب علينا ان نواجه أمام المؤامرات التي تستهدف سيادة الأراضي لدول المنطقة".
و أكد وزير الخارجية التركي:"عمليتنا العسكرية في شمال سوريا مؤقتة ضد الارهابيين في تلك المنطقة و ليست لدينا طموحات بالأراضي السورية أبدا".

الخبر: 102804

- اللقاءات الخارجية

- آخرین اخبار

الاخبار المرتبطة

الصور المرتبطة

مختارات